-
26 Feb 2020
السعودية تعلق الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبوي تفاديا لكورونا
26 Feb 2020
من بلفور إلى ترامب.. تحليل تفاعلي لوثائق وقرارات كتبت تاريخ فلسطين في 100 عام
27 Feb 2020
البرلمان التونسي يمنح الثقة لحكومة إلياس الفخفاخ
26 Feb 2020
أثار الخوف والهلع.. كورونا يصل أميركا اللاتينية ويتمدد عربيا وعالميا
26 Feb 2020
أردوغان يتحدث عن أكبر مشكلة تواجه قواته بإدلب ويرجح عقد لقاء قريب مع بوتين
26 Feb 2020
مصر بين جنازتين.. دفن الرئيس المنتخب سرا وتكريم عسكري للمخلوع بحضور السيسي
26 Feb 2020
كاموز للجزيرة: الإمارات ارتكبت جرائم حرب في اليمن بإشراف من دحلان
26 Feb 2020
دي ماتيو.. توّج بدوري الأبطال فبقي ست سنوات عاطلا عن العمل
26 Feb 2020
‫هل جاوزت الأربعين؟ 4 أطعمة لا تأكلها قبل النوم
27 Feb 2020
الخط المغربي.. تاريخ تطور وتنوع وواقع تداخل حضاري
26 Feb 2020
بواسطة الهاتف يمكن حل لغز أفلام الجريمة والغموض... مخرج مشهور يكشف سر آبل
26 Feb 2020
معهد الجزيرة للإعلام يحتفل بالذكرى 16 لتأسيسه
26 Feb 2020
علماء يابانيون يخترعون روبوتا يستطيع الإحساس بالألم
26 Feb 2020
‫الضوء الأزرق يؤذي العين.. وهذه مخاطره
26 Feb 2020
بعد تغيب إثيوبيا عن محادثات سد النهضة.. هل تلجأ مصر للحل العسكري؟
26 Feb 2020
"بيبي أم الطيبي".. لماذا يبدو نتنياهو في صراع مصيري مع برلماني عربي؟
26 Feb 2020
مكتبة "الرئاسة".. صرح الثقافة المفتوح للجميع في العاصمة التركية
26 Feb 2020
مانشستر سيتي يقلب الطاولة على ريال مدريد ويقترب من حسم التأهل
25 Feb 2020
كتبوا عن حرق الوثنيين الروس لموتاهم و"أكل" الزنوج للبشر وعللوا تحريم الهنود للبقر.. كيف درس الرحالة المسلمون "الآخر"؟
26 Feb 2020
شاهد: يوميات متظاهرة عراقية.. هكذا تتحدى حملات التشويه
26 Feb 2020
ترامب يتهم وسائل الإعلام والديمقراطيين بإثارة "الهلع" بشأن كورونا
26 Feb 2020
الهند.. حرق مسجد واعتداءات على المسلمين ومودي يدعو للهدوء
26 Feb 2020
رحلة النقود.. ما الذي يعطي قيمة للعملات؟
26 Feb 2020
هل تعثرت محادثات سد النهضة بواشنطن؟ إثيوبيا تتغيب وتطلب التأجيل والقاهرة ترد
26 Feb 2020
‫شركة أميركية تطلق أسرع سيارة في العالم
26 Feb 2020
عليك معرفتها.. إليك ما ينتظرك بعد اللجوء إلى السويد أو أميركا
26 Feb 2020
"تصريحات مرعبة لإسرائيل".. أجندة ساندرز تتضمن إلغاء نقل السفارة الأميركية للقدس
26 Feb 2020
أزمة الكمامات.. كورونا يغلق المصانع الصينية فكيف ستتصرف أميركا؟
26 Feb 2020
مطالبة فلسطينية لأمازون بالتوقف عن دعم النشاط الاستيطاني
26 Feb 2020
فيلم جيد في موسم باهت.. هل يستحق "صندوق الدنيا" المشاهدة؟
26 Feb 2020
الليبي أحمد التربي.. طبيب ومقرئ للقرآن يبحث عن المجد مع "السلط" الأردني
26 Feb 2020
حول هاتفك القديم إلى كاميرا مراقبة منزلية بثلاث خطوات
26 Feb 2020
بالصور والفيديو: حجر وحفاظات ونكات.. هكذا يواجه العراقيون كورونا
26 Feb 2020
وداعا لوخز الإبر.. ساعة ذكية لقياس نسبة السكر في الدم
26 Feb 2020
ماذا سيحدث لجسمك إذا بدأت بتناول الشوفان يوميا؟
26 Feb 2020
طاعة ولي الأمر ومشايخ الثورة المضادة
26 Feb 2020
كسر الأذن.. موضة جديدة في إيران
26 Feb 2020
صحيفتان فرنسيتان: أعجوبة السعودية.. عندما يغازل الفن الدكتاتوريات
26 Feb 2020
تبدأ من سن الأربعين.. كيف يمكن الوصول إلى شيخوخة صحية؟
26 Feb 2020
بوفاة مبارك.. هل يرث السيسي الدولة العسكرية والعميقة معا؟
26 Feb 2020
الحلاقة في زمن كورونا
26 Feb 2020
المحادثات الليبية تنطلق في جنيف وسط مقاطعة واسعة
26 Feb 2020
"المرأة تقود بالمرأة".. سيارات خاصة بالنساء فقط في الجزائر
26 Feb 2020
في مقال مشترك بلوموند.. 14 وزير خارجية أوروبيا يناشدون روسيا خفض التصعيد في إدلب
26 Feb 2020
بلومبيرغ: ملايين المسلمين بالهند عرضة للاحتجاز في مراكز مودي
26 Feb 2020
ممنوع الاقتراب.. ثدييات لطيفة تخفي سموما مخيفة
26 Feb 2020
الشباب الإيراني ولغة شكسبير.. قصة رغبة ودراسة وهجرة
26 Feb 2020
إدلب.. عشرات القتلى والجرحى في تصعيد لروسيا وقوات النظام
26 Feb 2020
مصر.. البرلمان يناقش قانونا يجبر المواطنين على التبرع "لشهداء" الجيش والشرطة
26 Feb 2020
مع ظهور كورونا بالكويت.. التجارة تغلق 14 صيدلية رفعت أسعار الكمامات
26 Feb 2020
خوفا من غضب السعودية.. وثائقي عن اغتيال خاشقجي قد لا يشاهده أحد
26 Feb 2020
بأول تصريح بعد استقالته.. مهاتير يقترح حلا للأزمة في ماليزيا
26 Feb 2020
على وقع قتلى جدد بالاحتجاجات.. علاوي: غدا نطوي صفحة المحاصصة
26 Feb 2020
"ليسينكو".. أن تحكم على ملايين البشر بالموت بأبحاثك العلمية!
26 Feb 2020
شاهد أدغال العشاق في الجزائر
26 Feb 2020
ترامب حين يتكلم الهندية
26 Feb 2020
تونس.. جلسة برلمانية للتصويت على منح الثقة لحكومة الفخفاخ

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4
 الشعراء

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 7/30/2016
 1123
 
Lecture Zen
  1906
 
اصطنعها…
 
 

إن لم تصنع حياة بيديك فاصطنع حياة في دماغك وانجر بساطور طويل ما يسيئك ولتكن بعض حياة باهرة. ذات يوم والطريق تقف عند النهاية ستعرف في اللحظة الفاصلة إن الجميع كان يصطنع وأن بعض ردهات الوهم أجمل من حقيقة مكيفة. فالشاعر الذي قال لك انتظرها كان يصطنع حياة ولم يكن يجد لديه ما يفي. لا تنتظرها واصطنعها وابن كيانا بهواك. كن طويلا لتمد في قامتها. إن كنت قصيرا فانسحب فلقد جئت لترى أقدام الآخرين وتمشى حولها.


 

Photo

إن لم تصنع حياة بيديك فاصطنع حياة في دماغك وانجر بساطور طويل ما يسيئك ولتكن بعض حياة باهرة. ذات يوم والطريق تقف عند النهاية ستعرف في اللحظة الفاصلة إن الجميع كان يصطنع وأن بعض ردهات الوهم أجمل من حقيقة مكيفة. فالشاعر الذي قال لك انتظرها كان يصطنع حياة ولم يكن يجد لديه ما يفي. لا تنتظرها واصطنعها وابن كيانا بهواك. كن طويلا لتمد في قامتها. إن كنت قصيرا فانسحب فلقد جئت لترى أقدام الآخرين وتمشى حولها.

لا تصدق حديث المساواة الإذاعي. الطول يفرض نفسه والفراهة بعض أسباب الحياة أما الغلظة بالأنعام أولى. فره يميس قدك كالخيزران. صغها على قدك واصطنعها دقق خصرها ارفع صدرها انجر ردفيها قليلا املأ ربلتيها قليلا واقطع عنها لتستوي أعلاف البقر. وسع مقلتيها وأرخ فوق الوجنتين أهدابا طويلة واجعل الأنف كأنف شامخ وتخيل منخريها تحتك وهي تئن. هل ترى فيها الآن ما تريد؟

لم تصطنعها لقد استعدت أقوال الشعراء ألّف القوم جمالا قبلك واصطنعوه. كان بعضهم يقف عند حدود الوجنتين وينزل البعض إلى خاتم الخصر يعانقه وينحدر البعض إلى ردف ثقيل لا يقاوم الجاذبية. اصطنعها خارج الأنماط وعشها لتكن على غير قياس. حرر نفسك من لعبة الألوان. فلقد رتبها آخرون قبلك فابتهجوا للأبيض وحطوا من قدر الزنوجة. من قال أن الجمال في البياض؟ ألم تر حلمة سوداء ترقص فوق ليل جامح في الليل من فرط التشهي؟ ألم تر ما فعل بك الشعراء البيض يضعون حلمة وردية فوق نهد أبيض كخبازين يروجون حلوى فاسدة؟ من قال إن عطر البيض أفوح؟

حرر أنفك من لعبة العطر المكرر رب عرق يخرج الوحش الذي في قلبك ليفترع الحياة. اخرج من الإيحاء أيضا واصطنعها فالأنثى عددها الشعراء رموزا للتراب وللوطن ليثبتوا ذكورة الأمطار من أصلابهم في وطن مؤنث. لكن الأنثى غير كل ذلك وحلمك غير كل حلم الشعراء فلا تتحدث عن الأنثى وتوحي بالوطن. هذا اصطناع شعراء جالسين حول قهوة دفع ثمنها لصوص الحكم وحراس السياسة ففاض الشعر تبريرا لعجز الشاعر ألاَّ يكون صنيعة للحكم. فموه جبنه في تأنيث الوطن. فلا تنتظرها واصطنعها.

كل الصور اصطناع لا حقيقة فالحياة كذبة باهرة على غير مثال. فاكتشفها ولا تمر عبر خيال الآخرين إلى حياتك. اكذب على هواك سيكون هواك أصل يتبع ولا تبحث عن مكان الزعيم الفاشل بالاصطناع. اصطنع سيكون خلفك إمعات فلا تنظر وراءك ولا تفرح بالقطيع وسر نحو هوايات جديدة وهوى مبتكر في الأنثى وفي العطور وفي الوطن. كن شبقا في موضع الغزل وكن غزالا في موضع الشبق. كن كما تعطيك اللحظة وجهها واغتنمها ولا تقس بانفعالات الآخرين. في كل زهر الأرض عطر فلماذا أوقفك الآخرون عند الورد الاصطناعي. في كل نساء الأرض شهوة عارمة فلماذا قست نساءك بنساء الشعراء ؟

في كل تراب الأرض وطن فلماذا بقيت حيث مات جدك تحرث نفس التراب بيديك وتقول أرضي لقد مات جدك قبل اكتشاف الطيران فطر بعيدا رب أرض تغرس فيها يديك فتقول مرحى هذا وطن محتمل حتى تسافر. سافر لا وطن إلا فؤادك ودعك فالانتماء كذبة رتبها الحكام ليجدوا جنودا في معارك الاستيلاء على ذراعك وخيالك. لا وطن إلا خيالك فاستقل من خيال الآخرين ووطن حيث شئت يكذب الشعراء في حديث الوطن الشعراء أداة سلطة كلما زينوا الوطن وجد السلطان عبيدا طيبين.

الشعراء أنبياء مزيفون ونصفهم قوادة سلطان والبقية لاعقي فروج فلا تأخذ برأي شاعر في الحب ولا في الجمال ولا في العطور ولا في الوطن. اكتب قصيدك وحدك من خيالك لخيالك ولا تلقه على أحد ممن يقول الشعر أو يقدس الشعراء. أنت قصيدك فاصطنع نفسك على هواك وعش بالقليل من الكلام والكثير من الخيال. سينبت الزهر على طريقك حيث سرت وستحط الطيور على ذراعك وستقول لك خرسى الكائنات مرحى.

على باب كهف الروح السامية لا تنتظرها ستأتيك طبقا لما سطره خيال الآخرين للجمال وللنساء. اصطنعها وادخل عليها حافيا لتعشها طاهرا من ترهات القول الاجتماعي والشعر القديم والحديث. اصطنعها و افترعها ولا تفكر في التناسل. تلك مهمة الحيوان.

 

بقلم : نور الدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات