-
04 Apr 2020
كورونا.. الصين تنكس أعلامها حدادا وأميركا تسجل ارتفاعا قياسيا بالوفيات
04 Apr 2020
حرب النفط.. ترامب متفائل بتجاوز الأزمة والسعودية تنفي اتهامات روسية
04 Apr 2020
السياسي وغير السياسي في جائحة كورونا.. قراءة في التفاعلات والتبعات
04 Apr 2020
كان له دور في تحقيق الكونغرس.. ترامب يقيل المفتش العام للمخابرات الأميركية
04 Apr 2020
الأذان يصدح في برلين للتخفيف من فوبيا كورونا
03 Apr 2020
آليات قطرية تعقّم شوارع الرياض
03 Apr 2020
جمهور الجزيرة نت يسأل عن كورونا.. وهذه أجوبة الأطباء
04 Apr 2020
نيمار على درب مبابي.. تبرّع بمليون دولار سرا
04 Apr 2020
كورونا يعزل الأسرة الملكية البريطانية
04 Apr 2020
خلاف يلقي بظلاله على مساعدات موسكو لروما لمواجهة كورونا
04 Apr 2020
رابطة المحترفين ترسم خريطة طريق البريميرليغ وتطالب اللاعبين بتخفيض رواتبهم
03 Apr 2020
كيف يتعايش قادة العالم مع إجراءات العزل؟
03 Apr 2020
مضاعفات صحية تهدد مشوار اللاعبين المتعافين من كورونا
04 Apr 2020
العراق.. الزرفي متمسك بتشكيل الحكومة ومقتل متظاهر بالناصرية
03 Apr 2020
الإعلامي حسن منهاج.. الأميركي المسلم الذي لا يحبه ترامب
03 Apr 2020
"عنصرية مقيتة".. موجة غضب على دعوة طبيبين فرنسيين لتجريب لقاح ضد "كورونا" في أفريقيا
03 Apr 2020
ما البلدان التي تخلو من انتشار فيروس كورونا في العالم؟
03 Apr 2020
كيف ننقذ أبناءنا من مخاوف كورونا؟
03 Apr 2020
اليمن.. تحذيرات من انقلاب بدعم إماراتي في تعز
03 Apr 2020
حمَّل حفتر مسؤولية بدء معركة طرابلس.. غوتيريش: أوقفوا النزاعات لنحارب كورونا
03 Apr 2020
الحكومة السريلانكية تصر على إحراق جثث موتى المسلمين بسبب كورونا
03 Apr 2020
المركزي الإماراتي يطلب المشورة لحل مشاكل شركة الإمارات للصرافة
03 Apr 2020
بسبب كورونا.. مؤسسات البيع والتوصيل الدولية تعتمد طرقا جديدة
03 Apr 2020
من 30 دولة.. تحالف لدعم الأبحاث بشأن وباء كورونا في الدول الأقل نموا
03 Apr 2020
8 نصائح للوقاية من كورونا عند استلام البريد والتوصيل المنزلي
03 Apr 2020
الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين بعرقلة اتفاقيات تبادل الأسرى
03 Apr 2020
ناشطون يكشفون عن اعتقالات جديدة بالسعودية
03 Apr 2020
شبح الإفلاس يهدد 13 ناديا بألمانيا
03 Apr 2020
كيف يحمي الرؤساء الأفارقة أنفسهم من كورونا؟
03 Apr 2020
في عز أزمة كورونا.. انطلاق دوريات وإبرام عقود وصفقات
03 Apr 2020
لماذا تلجأ السعودية والإمارات ومصر للجيوش الوهمية؟
03 Apr 2020
أحدها يستخدمه سنودن.. خبراء الأمن ينصحون بهذه التطبيقات بعد إخفاق زوم
03 Apr 2020
توقعات بتراجع أرباح بنك أبو ظبي التجاري نحو مليار دولار
03 Apr 2020
مدن متنوعة غير عنصرية "مؤقتا".. كيف حطم الوباء انسجام مدن أوروبا بالعصور الوسطى؟
03 Apr 2020
ملكة ماليزيا تطبخ لأطباء وممرضات يعالجون مرضى كورونا
03 Apr 2020
للمساهمة في مكافحة كورونا.. دعوات للإفراج عن الأطباء المعتقلين بالسجون المصرية
03 Apr 2020
في هجوم بطائرة مسيرة.. قوات الوفاق تدمر 3 طائرات سوخوي لحفتر بقاعدة الوطية الجوية
03 Apr 2020
"أفريقيا ليست فأر تجاربكم".. غضب واسع ضد تصريحات طبيبين فرنسيين حول لقاح كورونا
03 Apr 2020
الرهان المضمون.. بيكسار تعيد إنتاج "ثيمات" مكررة بلا خيال
03 Apr 2020
إنتاج وقود صديق للبيئة بمحاكاة التمثيل الضوئي
03 Apr 2020
مخاوف وقرارات مصيرية.. كيف يعيش العاملون في الصفوف الأمامية لمواجهة كورونا؟
03 Apr 2020
في ظل إهمال متعمد من الاحتلال.. كورونا يوحد جهود المقدسيين
03 Apr 2020
كيف تحد من المعلومات التي تعرفها عنك مواقع الإنترنت؟
03 Apr 2020
تركيا في مواجهة كورونا.. سجال متصاعد بين الحكومة والمعارضة
03 Apr 2020
بعيدا عن السياسة.. أميركا تعتمد على إمدادات صينية لمحاربة كورونا
03 Apr 2020
شاهد- يوم سجل رونالدو أجمل أهدافه.. اليويفا يحتفي والدون يستعرض عضلاته
03 Apr 2020
في أقل من أسبوع.. طبيب مسلم رابع يفارق الحياة بسبب كورونا في بريطانيا
04 Apr 2020
كورونا.. نحو 1500 وفاة جديدة بأميركا وحداد بالصين ومصر تغلق معهدا طبيا بعد تفشي الوباء داخله
03 Apr 2020
بعد إصابة نحو 38% من سكانها بكورونا.. إسرائيل تعزل بلدة لليهود المتدينين قرب تل أبيب
03 Apr 2020
قوافي التوعية والحجر والحب ومأزق المناسبات.. كيف تسللت كورونا إلى دفاتر الشعراء؟
03 Apr 2020
كوميرسانت: إيران تتهم أميركا باستغلال انشغال العالم بكورونا في توتير الأوضاع بالعراق

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 5/23/2017
 1146
 
Lecture Zen
  3497
 
هل اتحدث عن خوفي اولا ام عن املي ؟
 
 

على رئيس الحكومة وان لم يتعود ان يذهب الى الشباب ويجلس على رمل الكامور ويسمع ....بيده ان ينزع فتيل ازمة كلما تجاهلها ... تحولت الى حريق …


 

Photo

خائف على بلادي ...نعم خائف ..ليس لان الحراك في تطاوين خاصة وفي الجنوب عامة مجرّم او يطلب باطلا منكرا … الحراك الشبابي في تطاوين شرعي وعلى حق وبوسائل حقانية ... رغم تسرب اداة .تخريبية اليه كما قالت قيادة الحراك.

مصدر الخوف … هو ان الحكومة عاجزة عن الاستجابة الديمقراطية وليس لديها حلول وقد استعملت العنف ففشلت و ووترت اجواء كان يمكن ان توفر الحل ضمن السلمية المتبادلة (حوار شجعان) ومصدر الخوف ايضا ان المعارضة التي يمكن ان تسند الحراك في العاصمة ليست قادرة على اسناده…ولا اقتراح حلول لمخارج معقولة له .. المعارضة وقد لمعت منها الجبهة الشعبية )اليوم خاصة( تعيش في عالم سحقا سحقا …الشعار اياه…

وهدفها ليس اسناد الحراك بل الاستفادة منه في قضاياها القديمة التي لا تتغير …

مصدر الخوف اننا ندخل مرحلة من توازن في فراغ )حالة سقوط حر(حكومة عاجزة عن الحلول و معارضة عاجزة عن الاقتراح البناء في مقابل شباب وطني متحمس ولكن بلا خريطة سياسية للمستقبل .

الخوف يتضاعف عندما اطرح على نفسي السؤال وماذا بعد التظاهر العاطفي الصادق الشجاع ؟
هل يمكن ان يتألف طيف المعارضة لاقتراح حلول تستفيد من التحرك في اعادة بناء مشروع وطني على قاعدة الباب السابع من الدستور دون نقض عرى الدولة …

اني اشعر بإحباط كبير من هذه الناحية ..الاسماء القديمة تبدو لي عاجزة ومكبلة بحساباتها الانتخابية )…وموقع الرجل الاول (المؤهل لرئاسيات 2019) الاسماء الجديدة لم تلمع (باستثناء سهام بن سدرين المكبلة قانونيا بمهمتها الدستوريية) و الشباب الذي يقود لم يصنع زعامته بعد ولم يتحول الى محل اجماع في الشارع (وهذا لييس تشكيكا في صدقه ووطنيته.

هل اتحدث عن املي … انه الشباب نفسه …لكن من يضع معه (لا له( خطة لمخارج وطنية لتحرك يبدو انه يتسع ولا يتقلص. نحتاج الان وهنا لمشروع اعادة بناء الدولة بشكل جذري )وهو المشروع الذي تأجل منذ القصبة 2).

من يضعه ؟

على حكومة يوسف الشاهد ان تعرف امرا وتتصرف على اساسه : التحركات ليست انقلابا على شخصه او حكومته بل هي تحرك تحت سقف الشرعية والوطنية …مطلبية لكن ضمن مشروع وليس ضمن ترضيات مؤقتة ..

مازال بالإمكان الخروج من الزنقة بإعلان شجاع…

على رئيس الحكومة وان لم يتعود ان يذهب الى الشباب ويجلس على رمل الكامور ويسمع ….بيده ان ينزع فتيل ازمة كلما تجاهلها … تحولت الى حريق …

الحل في الكامور وعلى رمله …ولا خوف من افاعي الصحراء …فالشباب روضها نهائيا …

 

بقلم : نور الدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات