-
23 Jul 2019
برر قبوله دعوة السفارة القطرية.. رئيس "العدل والمساواة" السودانية يكشف للجزيرة نت قضايا الخلاف بأديس أبابا
24 Jul 2019
السودان.. خلافات تؤجل اتفاقا بين قوى التغيير والجبهة الثورية
24 Jul 2019
كتائب القسام تخاطب الإسرائيليين بشأن أسراهم وتضع نتنياهو أمام خيارين
23 Jul 2019
من أصول تركية ومعجب بترامب.. 15 معلومة عن رئيس وزراء بريطانيا الجديد
24 Jul 2019
متحدث عسكري أميركي للجزيرة: ربما أسقطنا طائرة إيرانية مسيرة أخرى
23 Jul 2019
الدوحة ترحب.. الصومال: قطر لا تدعم الإرهاب
23 Jul 2019
أزالوا نصف رأسه.. شاهد: وفاة ملاكم روسي تلقى ضربات قاتلة
24 Jul 2019
من تونس.. السراج ومسؤول أميركي يؤكدان أهمية وقف القتال بطرابلس
23 Jul 2019
كتائب القسام: الاحتلال يتهرب من صفقة تبادل أسرى مع المقاومة
23 Jul 2019
هواوي تتلقى أخبارا سارة.. وتذمر في صفوف حلفاء أميركا
23 Jul 2019
قصف إسرائيلي على مواقع جنوبي سوريا
23 Jul 2019
قرقاش: الإمارات لم تغادر اليمن وإنما تعيد انتشارها
23 Jul 2019
بعد وفاة مرسي.. إلى أين يسير القضاء المصري؟
23 Jul 2019
في ظل رفض إيران.. فرنسا تدعم سعي بريطانيا لتشكيل قوة أوروبية بالخليج
23 Jul 2019
التوحد وأنا (1).. هكذا اكتشفت علاماته المبكّرة لدى طفلي
23 Jul 2019
ثورة أم انقلاب.. جدل متجدد بمواقع التواصل حول 23 يوليو
23 Jul 2019
بعد أن كشف عن هرم سنفرو.. التصوير الإشعاعي يكشف موقعا أثريا روسيا مطمورا
23 Jul 2019
أزمة الناقلات.. ما هي خيارات بريطانيا في مواجهة إيران؟
23 Jul 2019
أغلى عشرة أندية لكرة القدم بالعالم
23 Jul 2019
هكذا تفاعلت إسرائيل مع طرد مقدسيين مطبّعا سعوديا من باحات الأقصى
23 Jul 2019
مناصب الحكومة الانتقالية في السودان.. مفاوضات ساخنة بأديس أبابا
23 Jul 2019
هل تعيد تفاهمات أديس أبابا وحدة المعارضة السودانية؟
23 Jul 2019
هدوء جنوبي طرابلس وقوات حكومة الوفاق تصد هجوما لقوات حفتر
23 Jul 2019
بالفيديو.. باريس سان جيرمان يضم "جوهرة" برشلونة
23 Jul 2019
وكيل محافظة المهرة: السعودية أقامت سجونا سرية لتعذيب أهالي المحافظة
23 Jul 2019
الصين تقدم تسهيلات جديدة للاستثمارات الأجنبية
23 Jul 2019
بسبب نمط الحياة.. الاحتراق النفسي يهاجم المراهقين أيضا
23 Jul 2019
خاتمي: ترامب يغامر بإشعال حرب شاملة ضد إيران
23 Jul 2019
شاهد.. بعد هوس فيس آب.. تطبيق جديد يرسم صورتك بريشة كبار الفنانين
23 Jul 2019
ألوان الصحراء.. معرض فني بكتارا يرصد حياة البادية
23 Jul 2019
وسط مساعٍ لتشكيل تحالف دولي.. قائد إيراني: نرصد تحرك أعدائنا بالخليج
23 Jul 2019
"كبير سينغ" على عرش إيرادات بوليود هذا العام
23 Jul 2019
تسخين الطعام أم أكله باردا.. أيهما أفضل؟
23 Jul 2019
البوتس.. صناعة الوهم (4) خاشقجي.. الكلمات المخنوقة
23 Jul 2019
حقوقيون: تواصل إضراب 138 معتقلا بسجن العقرب منذ وفاة مرسي
23 Jul 2019
بلومبيرغ: بريطانيا لا تحتاج أزمة قناة سويس ثانية
23 Jul 2019
بتغييرها يمكنك تغيير حياتك.. 7 أفكار تجنبها وأنت تتقدم بالعمر
23 Jul 2019
ما مبررات الحوثيين لتصفية حلفائهم من شيوخ القبائل؟
23 Jul 2019
هل تقضي الحرب مع إيران على سوق الطاقة الأميركية؟
23 Jul 2019
لجنة برلمانية إيرانية توضح أهداف الإعلان عن "شبكة تجسس" للمخابرات الأميركية
23 Jul 2019
نائبة أميركية: ترامب يريد عودة المهاجرين لبلدانهم لكن السكان الأصليين لا يوافقونه
23 Jul 2019
أساتذة الجامعات المصرية.. رهائن للموافقات الأمنية
23 Jul 2019
أشهر القلاع المليئة بالأشباح في العالم
23 Jul 2019
هزة بأوساط الحزب الحاكم.. النواب المغاربة يصوتون لصالح فرنسة التعليم
23 Jul 2019
ميزانية ترامب العسكرية تعيد الحديث عن نفوذ مجمع صناعات السلاح
23 Jul 2019
اللاجئون السوريون بتركيا.. ترحيل أم فرض للقانون؟
23 Jul 2019
تنديد دولي وعربي بهدم إسرائيل منازل مقدسيين
23 Jul 2019
بسبب المنطقة الآمنة والتهديدات.. تركيا تُلوّح بعملية عسكرية شمالي سوريا

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 11/25/2017
 745
 
Lecture Zen
  4305
 
ولدت لأندم …
 
 

أنت الآن في مهب الريح. ريح لست تحكمها ولكن تحكمها سلطة غاشمة لا تكتب على المنسرح وإنما تصوغ من النص ما يلجمك. راتبك مربوط بنص عاهر صاغته سلطة قحبة وأنت ذليل لأن ابنك يحتاج راتبك القليل ليجد بعض قهوته وهو يراهق في مدينة فاجرة. ..


 

Photo

من ريب دهر أرى حوادثه...تعتز حلواءَها شدائدُها... قف على المنسرح واكتب مستفعلن مفعولات مستفعلن..أو دعك من اللّغة الفاخرة فهي ضرب من ضروب الكفر بالحقيقة. لا حقيقة إلا السلطة وأنت ضدها فأنت العدم.

تب إلى ربها واكفر بربك ستبني لولدك بيتا من طابقين ومسبح أزرق وتموت فلا يتشقق قبرك من خوف عليه أن يسير حافيا بعدك في الطرقات. كن قحبة للسلطة يعش ابنك فحلا بلا مجد حقيقي وبسيارة فارهة و أنثى من حرير. لا تنقل لابنك حرية المنسرح فقد ولد في شقة ضيقة ولم يقس الأفق في آخر ليل الصيف.

فلم يعرف نجم سهيل على جبال طباقة. قف على المنسرح مستنكح منكوحات. عليك أن تمر بتمرين قاس بعد نفاذ المسرة . أن تنسى ما علمك معلمك الأول من محفوظات قديمة (من لم يكن بالكفاف مقتنعًا ** لم تكفِهِ الأرضُ كلها ذهبُ(لقد أخلص لك معلمك حتى غشك في السُّبل فأنت بين تيهين تتوه. خرجت من بين يديه على مقعد في الغمام وأرجوحة من ضياء القمر.

لكنك لم تجد السبيل. لقد غشك المعلم منصور وهو يدرب طبشورك على خط النسخ في اللوحة الخضراء اكتب يا نور يَقُوْلُ(قل( لِلرِّيْحِ كُلَّمَاْ عَصَفَتْ هَلْ لَكِ يا رِيْحُ فِيْ مُبَارَاتِيْ. فأسلمك إلى الحياة طفلا من جمال مطلق بقصص للمجد جبارة. سرت بعده معنى مطلقا حتى صرت فقحة للسلطة.

تحسب راتبك وتكتفي آخر الشهر ببعض الدجاج. لم تفهم كيف ضعت حتى ضعت فلم تهتد. خضت حربا ضد الريح وانهزمت. اكتب الآن على المنسرح أيتها النفس اجملي جزعا.. إن الذي تحذرين قد وقع .وعقب على ليلك إذ يطول أَودى وَهَل تَنفَعُ الإِشاحَةُ مِن.. لا شَيءٍ لِمَن قَد يُحاوِلُ البِدَعا…

أنت الآن في مهب الريح. ريح لست تحكمها ولكن تحكمها سلطة غاشمة لا تكتب على المنسرح وإنما تصوغ من النص ما يلجمك. راتبك مربوط بنص عاهر صاغته سلطة قحبة وأنت ذليل لأن ابنك يحتاج راتبك القليل ليجد بعض قهوته وهو يراهق في مدينة فاجرة. أنت الآن مشرف على حافة قبرك ِوقد أعددت نص الرخامة للقبار ..وكتبت بيدك على الشاهدة … عاش في اللغة حتى فقد المعنى…

مت موتا كاملا غير منقوص سينظم خلانك مراثي باهرة قبل الانصراف إلى خبز مرير وتعزى قبل الخاتمة (يَبكِكَ الشَربُ وَالمُدامَةُ وَالفِتيانُ طُرّاً وَطامِعٌ طَمِعا(… يا رب لا غبطة ولا حسد …ولا انتقاد فلست تنتقد …أرى ثراء أفاده قلم …أخف منه في المسمع الوتد… فهل أفاد البلاد فائدة… أم اعتني بالجهالة البلد…بلى …

لقد ضيع الحرص دما غاليا …وبت ترثيه كأنه دمك …بلى إنه دمك وقد سفح… فارث إنك نص يكتسب معناه كلما بكي…أَذودُ عَن حَوضِهِ وَيَدفَعُني…يا قَومِ مَن عاذِري مِنَ الخُدَعَه لا عاذر من الخدعة فسلم …للنهاية وانزو… لقد فاتك زمن المكرمات..اكتب على المنسرح أمام قائمة الشهداء ( أسْلَمَنَا قَوْمُنا إلى نوبٍ ** أيسرها في القلوب أقتلها..(

 

بقلم: نورالدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات