-
02 Jul 2020
غسان سلامة يتهم 4 دول بدعم حفتر والرادارات تفضح مسار الطيران الروسي والسوري باتجاه ليبيا
02 Jul 2020
فورين بوليسي: سياسة ترامب تؤتي أكلها في سوريا.. نظام الأسد يتصدع تحت الضغوط
02 Jul 2020
انزل حرّر بلدك.. دعوة للتظاهر في الذكرى السابعة للانقلاب العسكري بمصر
02 Jul 2020
انتشار الجيش لاحتواء الاضطرابات.. بدء مراسم جنازة مغن إثيوبي أثار اغتياله احتجاجات دامية
02 Jul 2020
ماذا تعرف عن ألغاز الحب؟
02 Jul 2020
لماذا يشهد العراق ارتفاعا قياسيا في إصابات كورونا؟
02 Jul 2020
احتجاجات أميركا.. عندما قُتل فلويد مرتين
02 Jul 2020
بالفيديو.. رد فعل سيميوني بعد إشراك غريزمان بالدقيقة الأخيرة شماتة أم حسرة؟
02 Jul 2020
فاو: أسعار الغذاء العالمية ترتفع لأول مرة في 2020
02 Jul 2020
البلاء الشديد والميلاد الجديد.. كتاب يروي تفاصيل 14 عاما من حياة معتقل كويتي في غوانتانامو 
02 Jul 2020
خبر جيد.. معظم المصابين بفيروس كورونا لن ينشروا العدوى
02 Jul 2020
تويتر تزيل صورة نشرها ترامب بسبب حقوق الملكية الفكرية
02 Jul 2020
هل أنتِ زوجة نكدية؟.. هذا ما يقوله الرجال والنساء وعلم النفس 
02 Jul 2020
"الدفاع يقود للانتصارات والأهداف تأتي لاحقا".. كتاب جديد يستوحي زيدان منه خططه
02 Jul 2020
أمنستي: الإمارات ليست منفتحة وهذا الدليل
02 Jul 2020
لغز المقاتلة "إف- 35".. لماذا تراجعت واشنطن وسمحت لأنقرة بالمشاركة في تصنيعها؟
02 Jul 2020
قطر تتجاوز مرحلة الذروة.. كورونا يقفز باليابان وتسجيل 52 ألف إصابة بيوم واحد في أميركا
02 Jul 2020
إصابات كورونا في مصر أكثر من المعلن.. فما السبب؟
02 Jul 2020
شاهد.. مقتل مواطن كشميري أمام حفيده وجندي هندي يقف على جثته
02 Jul 2020
من أسكت صوت المغني هونديسا محرك "ثورة الأورومو" في إثيوبيا؟
02 Jul 2020
لمواجهة "صفقة القرن".. خالد مشعل يطالب بتغيير وظيفة السلطة الفلسطينية
02 Jul 2020
"خطة الضم" أبرز الألغام.. هل ينتهي "شهر العسل" بين غانتس ونتنياهو؟
02 Jul 2020
لبنان.. الأزمة الاقتصادية تتعمق ومخاوف من المستقبل
02 Jul 2020
أديس ستاندرد: نقل جثمان المطرب الإثيوبي هونديسا إلى ثكنة عسكرية بعد منع دفنه بالعاصمة
02 Jul 2020
عبر مئات المحامين وآلاف المتطوعين.. بايدن يستعد لمواجهة "الغش" الانتخابي المحتمل
02 Jul 2020
للتغلب على حرارة الشمس.. اليابانيون يصنعون كمامات صيفية
02 Jul 2020
مليار يورو في ست سنوات.. برشلونة "ملك" الصفقات الفاشلة
02 Jul 2020
مقال بواشنطن بوست: أيا كان ما تقرره إسرائيل.. واقع الدولة الواحدة يلوح في الأفق
02 Jul 2020
بأغلبية ساحقة.. الروس يمنحون بوتين حق تمديد حكمه حتى عام 2036
02 Jul 2020
بعد تخفيف الحظر.. بروتوكول الزيارات العائلية للتعايش مع كورونا 
02 Jul 2020
آيا صوفيا.. أنقرة تشدد على أنه شأن داخلي والمحكمة العليا تصدر قرارها خلال أسبوعين
02 Jul 2020
أطباء مصر بين ضعف النقابة وطغيان النظام
02 Jul 2020
جراء تفشي كورونا.. تقرير أميركي يرسم صورة قاتمة للأوضاع بالسعودية
01 Jul 2020
ملف ليبيا يؤجج التصعيد.. فرنسا تنسحب من فريق تفتيش بالمتوسط وتدفع باتجاه عقوبات ضد تركيا
02 Jul 2020
أبرزها النقر على الجهاز لاستدعاء خدمة.. ميزات جديدة قادمة لهواتف آيفون
02 Jul 2020
استراتيجية "تشي" الثورية.. كيف تغير الصين مستقبل الإنترنت في العالم؟
02 Jul 2020
مع عودته بقوة في ولايات حاسمة.. هل يحسم كورونا السباق نحو البيت الأبيض؟
02 Jul 2020
أيهما يقود إلى الآخر؟.. لبنان بين عجز اقتصادي وشلل سياسي
02 Jul 2020
غوارديولا: هكذا ننافس ليفربول على لقب البريميرليغ الموسم المقبل
01 Jul 2020
من يمول سد النهضة؟.. تعرف على أبرز الشركات والدول التي تتولى عملية التمويل والدعم
02 Jul 2020
3 سنوات مرت.. ابنة علا القرضاوي تبدي مخاوفها على والديها المعتقلين بمصر
02 Jul 2020
الكهرمان يحفظ ألوان الحشرات المبهرة على مدى 99 مليون سنة
02 Jul 2020
غارات للتحالف السعودي الإماراتي.. جماعة الحوثي تتحدث عن قتيلين و4 جرحى بينهم أطفال بصعدة
01 Jul 2020
من الإسمنت والإعلام إلى الخبز والسمك.. شراهة الجيش المصري لم تترك شيئا
01 Jul 2020
6 أمور مرعبة في فيروس إنفلونزا الخنازير الجديد الذي ظهر في الصين
02 Jul 2020
"ثقب أسود في الروح".. لماذا نفهم اضطراب الشخصية الحدية بشكل خاطئ؟
02 Jul 2020
السودان.. حزب المؤتمر الوطني المنحل يتهم الحكومة بتنفيذ اعتقالات تعسفية
01 Jul 2020
طالب المسلمين بالدعاء لفوز بايدن.. فريدمان: ترامب يتعامل بازدواجية في الشرق الأوسط وبومبيو أسوأ وزير خارجية

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 3/10/2019
 607
 
Lecture Zen
  6710
 
تسيب استهانة احتقار لا مبالاة ...عبث ...فساد ...قلة معروف
 
 

النقابة قتلت الاطفال والحكومة وضعتهم في كردونة .


 

Photo

انا ارى نهاية دولة وليس فقط سقوط حكومة ساقطة .دولة تعبث بأرواح الاطفال ...تسيب استهانة احتقار لا مبالاة ...عبث ...فساد ...قلة معروف …لم اعد اجد في اللغة ما يكفيهم …

قدم استقالتك وتحمل مسؤوليتك ... قالك لجنة لتمسحوا ايديكم في مخبري تعيس ...ليس لديه ادوات عمل كافية ... هي مجزرة وكارثة انسانية وليس فيها مكان لمزايدة .

لكن راقبوا كل الذين من المعارضة حولوا حياة وزير الصحة النهضاوي الى جحيم سترون صمتهم و مداهنتهم لهذا الوزير الذي مات بين يديه 14 طفلا حتى الان ..والعدد في تزايد ... سيقولون لكم ان الوزير لا يباشر المرضى وإنها مسؤولية مخبري اعد محلولا فاسدا ..

انا مركز مع المعارضة الفاجرة ... اما الحكومة فمخبر فجور ... الحكومة قالت لكم ماعادش تجيبوا ذري …

خاصة انتم جماعة الزهروني وسيدي حسين والملاسين وحي هلال وقريش الي تطلعوا من السبخة للرابطة على كرعيكم .... توا جماعة المصحات ...يقوموا بالواجب مع ناس نظاف ... اش نعملوا بيهم ذركم انتم المخنينين ... نحب ذري نظيف لا مش ذري بيبيات حلوين... امشوا موتوا يا هوكش ...يا وراء البلايك ...........خلي البلاد تنظاف …

نحن الذين نسلم بضرورة الولد .. ونقول لا بد للولد من اخ ...اول ثم نوسع طموحنا الى الثالث ثم نتحول الى ....اربع اولاد و ابوين وبعضنا يفحش في الطمع فينجب الخامس ويقول ربي يرزق ..وما خلقش خليقة وضيعها ... اللعنة نحن اباء فقط ..ونهر من دموع .... نحن ..محبة دافقة ثم ياتي عون صحة فيعبث في السيروم ...ويموت الابن الاول وقد يكون الثاني فنعود الى البيت بكردونة مغلقة فيها طفل مجرثم ....

نحن ... من نحن .ارقام مجهولة بوزارة الصحة ... نحن نهر من دموع على هضبة الرابطة ... نحن ....جئنا حبلى الى مشفي فعدنا كردونة في تاكسي ... نحن شكوى الى الله وقد قهرتنا الحكومة.... يا رب ...لقد وضعوا اولادنا في كردونة ...وعدنا بعقم سرمدي ... يا رب اقطع رحم الحكومات فلقد قطعت ارحامنا …

يعجز خيال الدولة وريثة الشابي والحصري وابن رشيق ... ان تخترع تابوتا صغيرا من خشب معجون ... بطول 50 وعرض 20 سنتمترا لتضع فيه جثة طفل صغير مات بين يدي الدولة .

ثابوت صغير من اللوح المعجون ...يزن رطلا ومسمارين بوستة .. تختار الدولة كردونة ...مما توضع فيه علب البسكويت… يا رب التخيل امنح دولتنا خيالا يستر اجسامنا اذا متنا بين يديها …

وعلى خلاف البكائيات الثورجية انا اقول و اتحمل الكلفة الاطفال في الكردونة قتلهم الاتحاد العام التونسي للاضرابات القطاعية .

ان الممرض الذي اذا قلت له البس بلوزتك الييضاء لان ذلك زيك المهني بصق عليك ودعا الى اجتماع نقابي وأعلن الاضراب .. ..هو الذي لم يعد يخشي اي مساءلة مهنية عن طبيعة عمله …

النقابة قتلت الاطفال والحكومة وضعتهم في كردونة .

 

بقلم : نور الدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات