-
25 May 2019
إغراق السفن وأمن هرمز وخيار الحرب.. وزير خارجية وأربعة قادة عسكريين إيرانيين يهددون ويحذرون
25 May 2019
برنامج ترامب باليابان.. غولف وسومو ولقاء مع الإمبراطور
25 May 2019
بعد حجب غوغل.. هؤلاء الخاسرون مع هواوي
25 May 2019
صحيفة سودانية: رئيس المجلس العسكري يشارك بقمتي مكة
25 May 2019
تحقق نصف حلمه.. قصة شيخ المناضلين السودانيين
25 May 2019
فورين بوليسي: كيف بذرت حروب البلقان بذور التطرف اليميني الأبيض؟
25 May 2019
ستالون: نجحت في التمثيل رغم إعاقتي الكلامية
25 May 2019
لمعرفة كيف تتطور الاحتجاجات.. الجيش الأميركي يحلل 350 مليار منشور بمواقع التواصل
25 May 2019
حريص على إهانتي في كل مرة.. ظريف يتساءل: لماذا أرد على اتصالات بومبيو؟
25 May 2019
بعد فيديو قصف مطارها.. الحوثيون يوجهون رسالة جديدة لأبو ظبي
25 May 2019
ما يمكن إنجازه في 10 أيام.. برنامج غذائي مكثف استعدادا للعيد
25 May 2019
لـ"ردع الأعداء وطمأنة الحلفاء".. واشنطن تنشر سرب طائرات أف 35 بإيطاليا
25 May 2019
نجل سلمان العودة: أخبار مفزعة تصل أسرتنا بشأن إعدام المشايخ
25 May 2019
"مسار" في دارة الفنون.. تجارب عشرة فنانين عرب يبحثون عن فضاءات الذات
25 May 2019
عامان على قرصنة وكالة الأنباء القطرية.. الهجمات الإلكترونية سياسة ممنهجة للسعودية والإمارات
25 May 2019
قادها أنصار الصدر.. مظاهرات تطالب بالنأي بالعراق عن صراع أميركا وإيران
25 May 2019
هدفك في الحياة يضاعف متعتك بتقاعد طويل
24 May 2019
"لتقويم مسار الثورة".. قوى التغيير تدعو إلى إضراب عام في السودان
25 May 2019
من اخترع نظام الامتحانات؟.. تاريخ من التوتر والمنافسة
25 May 2019
تجاهل صلاح مجددا في الترشح لجائزة أفضل لاعب بالدوري الإنجليزي
24 May 2019
موجة ارتياح بالسعودية عقب إلغاء استضافة وسيم يوسف في برنامج تلفزيوني
25 May 2019
الهزيمة أمام ليفربول جعلته لا يفكر فيه.. ميسي يفوز بالحذاء الذهبي
25 May 2019
الحكم أوقف مباراة بالدوري الفرنسي لإفطار لاعب جزائري
25 May 2019
بالفيديو.. جماهير الوداد البيضاوي تضرب المثل في مساندة فريقها
25 May 2019
اصطدام أدى لتكون القمر ووجود المياه على الأرض
25 May 2019
باحث: حيلة روسيا الخطيرة لأميركا هي مقايضة أوكرانيا بفنزويلا
24 May 2019
حقوق المستثمرين العرب في العقارات والمقاولون المراوغون بتركيا
25 May 2019
الأهلي يهدد بالانسحاب واعتراض 6 أندية على مجاملة بيراميدز والزمالك بجدول الدوري
24 May 2019
حميدتي في السعودية.. هل سيعوق التدخل الإقليمي ترتيبات الانتقال بالسودان؟
24 May 2019
ثلاثي ليفربول ينافس ميسي ورونالدو على الكرة الذهبية
24 May 2019
تعرف على سيناريوهات بريكست بعد استقالة تيريزا ماي
24 May 2019
لتجاوز معارضة الكونغرس.. إدارة ترامب تلجأ إلى ثغرة قانونية لبيع أسلحة للرياض
24 May 2019
هتشسون.. حكاية قس أميركي أصبح مسلما برام الله
25 May 2019
بعد 8 إنذارات وطرد.. الترجي يتعادل مع الوداد في ذهاب نهائي أبطال أفريقيا
24 May 2019
"شالوم" العبرية بشوارع مدينة الرسول.. ومغردون: إعدام الدعاة ثمن للتطبيع
24 May 2019
بعد زيارة حميدتي للرياض.. المجلس العسكري يعلن بقاء القوات السودانية باليمن
24 May 2019
شاهد.. مقطع فيديو لرونالدو يحصد 6 ملايين إعجاب في ست ساعات
24 May 2019
التصعيد مع إيران.. بين انقسامات الحزبين بأميركا
24 May 2019
جرحى في انفجار وسط مدينة ليون الفرنسية
24 May 2019
"المحيا" العثمانية.. زينة المساجد التركية في رمضان
24 May 2019
من يقنع المعتصمين؟ إرهاصات تسوية حول مجلس السيادة بالسودان
24 May 2019
غولدمان ساكس: احتمالات بريكست بدون اتفاق تزيد بعد استقالة ماي
مخاوف من إعدام العلماء.. ما مصير الاعتدال ببلاد الحرمين؟
24 May 2019
ما بعد استقالة ماي.. أبرز المرشحين لخلافتها والتداعيات على البريكست
24 May 2019
بعد مشكلة هواوي.. هواتف آيفون تحرج الصينيين
24 May 2019
ميسي عن "فضيحة" ليفربول: لن نسامح أنفسنا لأننا سمحنا لهم بالتلاعب بنا
24 May 2019
ثاني رئيس وزراء بريطاني يطيح به البريكست.. ماي تستقيل في يونيو
24 May 2019
سلمان عارض سلمان في جهاد الأفغان
24 May 2019
رواد الفن بالمغرب.. قصة إهمال الدولة لنجومها الأوائل
24 May 2019
حرب جديدة.. واشنطن تهدد بفرض رسوم على أي دولة تخفض عملتها

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 546
 لويزة حنون

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نصرالدين السويلمي
 5/11/2019
 217
 
Lecture Zen
  7033
 
هل دق قايد صالح مسماره في نعش الحراك ؟
 
 

إيقافات كثيرة وقعت في الجزائر، كلها بطعم واحد، لكن دعنا نركز على الإيقاف "العسكوسياسي" لزعيمة حزب العمال لويزة حنون، والتي اتهمها الجناح المتغلب بالتآمر ضد الحراك الشعبي والجيش…


 

Photo

فرح وزغاريد، تبادل للتهاني في الجزائر بمناسبة اعتقال العديد من رموز الحقبة الحالية وليس الحقبة الماضية، فالحقبة الماضية مازالت سارية المفعول فقط بشيء من اعادة الانتشار، حقبة ماضية وحاضرة تقوم بتصفية بعضها البعض، وترسل بأطرافها الى قصر الثكنة وليس إلى قصر العدالة! هل يعني ان القضاء الذي عاش طوال عقود تتحكم فيه هواتف القصور والثكنات تحول فجأة إلى النزاهة بل أفرط في تعاطي النزاهة، وأصبح يستقبل العسكر والسياسيين والنقابيين ويحكم بينهم وفيهم بالعدل، والناس تبارك ولا ندري على ما تبارك!

أتبارك تغيّر القضاء الذي يشبه التغيير بنسق "كن فيكون" وتلك من خصائص رب العزة، ام هو الارتشاف الغبي للحظة تشفي وقتية ستكون تداعياتها في المستقبل مكلفة ومكلفة جدا.

إيقافات كثيرة وقعت في الجزائر، كلها بطعم واحد، لكن دعنا نركز على الإيقاف "العسكوسياسي" لزعيمة حزب العمال لويزة حنون، والتي اتهمها الجناح المتغلب بالتآمر ضد الحراك الشعبي والجيش، هذه التهمة الركيكة متماهية الى حد الاستنساخ، مع خطاب رئيس الاركان الذي طالب فيه بتطبيق المادة 102 وهي الهدف الأول والأخير، ثم ولمغازلة الشارع اضاف اليها المادة 7و 8، وعندما فرضت المادة 102 واستتب الأمر للعسكر، انتهت قصة المادة 7 و 8، وبح صوت الحراك ولا من مجيب، نفس الأمر يحدث في التهم الموجهة لحنون، التآمر ضد الحراك وضد الجيش، بعد حين سيختفي الشطر الاول من التهمة "ضد الحراك" ويبقى الاصل والمفصل "ضد الجيش".

هل تآمرت حنون ضد الجيش الجزائري؟

لا لم تتآمر لويزة حنون على الجيش، وإنما انحازت لأحد الأطراف التي أسست لعسكرة الجزائر، لم تنخرط ضد المؤسسة الرمز، وانما انخرطت مع هذا الجنرال، وليس لحساب ذاك، لا شك في ان لويزة حنون يسارية استئصالية ضالعة في شعار "الغاية تبرر الوسيلة"، ذلك منهجها الفكري الإقصائي التروتسكي، أما علاقاتها فمثلها مثل 90% من الأحزاب والشخصيات النشطة في الساحة الجزائرية، التي تعود ملكيتها وحقوق بثها للمرادية "سعيد بوتفليقة" للجيش "قايد صالح" للمخابرات "الجنرال محمد مدين شهر توفيق" حين كان في منصبه او حين عُزل واحتفظ بالكثير من نفوذه، لذلك لا يمكن اتهام لويزة حنون بالتنسيق مع جهة في السلطة في حين الكثير من الاحزاب تنسق مع الجهة الاخرى، وما دامت دولة المؤسسات منخفضة ودولة النفوذ مرتفعة، فالحياة السياسية ستكون في مجملها عبارة عن "جنة" الذل!

وقلة قليلة ستكتوي بنار الاستقلالية المكلفة، والاكيد ان تجريم الولاء للجنرال توفيق ليس من مهام غريمه الجنرال قايد صالح، وإنما من مهام دولة المؤسسات التي يسوسها المدني ويحرسها العسكري، وإذا كان هناك من يوالي القايد صالح كزعيم لدولة العسكر، كان من الطبيعي ان نجد من يوالي محمد مدين، لأنه الاسبق في التأسيس لدولة العسكر، على أنقاض دولة الشعب، بل يتقدم مدين في صناعة الدولة العسكرية على قايد صالح، فراسه براس نزار وقنايزية والعماري..من يعود إليهم "الجرم" في الإجهاز على التجربة الديمقراطية واعادة التمكين للعسكر بطريقة أعمق.

إذا كانت مكاتب لويزة حنون اثثها توفيق، فمن اثث مكاتب غول وسعدي وأبوجرة و أويحي و الوجوه المخضرمة التي تداولت على جبهة التحرير، كلها أسماء كان وما زال اغلبها يدور في فلك هذا الجنرال او ذلك الجهاز ناهيك عن رجال المال و وسكان المرادية. وعليه فإن غالبية الشخصيات السياسية والنقابية والأحزاب لا تتبع الجزائر وإنما تتبع أجهزة جزائرية، قلة نادرة أفلتت من الاستعمال، على غرار المرحوم آيت أحمد وعلي بالحاج وعبد الله جاب الله، حتى بعض اجنحة الجبهة الاسلامية للإنقاذ التي انقلب عليها العسكر، انتهت في حجر هذا الجهاز او ذاك..

فلماذا لويزة حنون بالذات؟! لماذا يغرق بعض العروبيين والاسلاميين والوطنيين في مطب من التشفي الغبي، سيقودهم الى مصير صباحي والبرادعي، لماذا يسمح لجنرال يخوض معارك اجنحة طاحنة، بمحاسبة سياسية لأنها محسوبة على الجناح الآخر، لماذا لا يعترض الجميع عن مثل هذه الإيقافات، ويتركز الجهد على دولة مدنية يتحاكم الجميع الى منتوجها القضائي بعيدا تطاحن الجنرالات، لماذا لا يدرك الذين زغردوا لسجن لويزة حنون لأنها يسارية استئصالية، انه سيأتي عليهم الدور حين يساقون الى السجن بتهمة الاستئصال العروبي او التطرف الاسلامي، بل اذا تواصل الاستسلام لعدالة الدبابة، سيساق الكثير بتهمة الضلوع في الحراك، حينها سيضربون كف بكف، ويقولون في يوم سابق قال جلالة رئيس الاركان ان لويزة حنون متهمة بالتآمر على الحراك، فكين تحول الحراك اليوم الى تهمة موجبة للسجن..

يحدث ذلك حين يركب الصراع الايديولوجي مركبة الثورة قبل ان تحسم معاركها الكبرى، ويشرع في العبث بنسيجها لصالح الثكنات، حينها سينتهي الحلم، وستسقط الثورة سبية لمن يملك مخازن البارود.

 

بقلم : نصرالدين السويلمي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات