-
15 Sep 2019
خبراء يتساءلون: هل قصفت منشآت أرامكو بصواريخ كروز من العراق أو إيران؟
15 Sep 2019
70 ألف شرطي لتأمين الانتخابات.. التونسيون يختارون رئيسهم اليوم
14 Sep 2019
هجوم مضاد.. محمد علي يرد على السيسي
15 Sep 2019
تحالف المعارضة الماليزية يتعهد بحماية الملايو ومكانة الإسلام والأقليات
14 Sep 2019
أحدهم حذف اسمه من قائمة عملاء إسرائيل.. لبنان يحقق مع فاخوري
14 Sep 2019
المشاركة بالأعمال المنزلية.. طريق الطفل نحو التفوق الأكاديمي
14 Sep 2019
محمد عديو شخصية الأسبوع.. وتطورات قضية خاشقجي حدثه الأبرز
14 Sep 2019
بالفيديو: رغم غياب ميسي.. برشلونة يكتسح فالنسيا بخماسية
14 Sep 2019
بعد كشفه للفساد.. هاشتاغ "رُد على محمد علي يا سيسي" يجتاح مصر
14 Sep 2019
ترامب يؤكد مقتل حمزة بن لادن في عملية عسكرية
14 Sep 2019
الاستيطان بانتخابات إسرائيل.. حرب لا تنتهي لأجل كسب الأصوات
14 Sep 2019
بالفيديو.. ليفربول يتقدم بالضغط العالي وبتناغم ماني وفيرمينو وصلاح
14 Sep 2019
انتصر للجيش وعلق على قضية القصور ودفن والدته.. السيسي يرد على محمد علي
14 Sep 2019
معلمو الأردن يرفضون دعوة الرزاز لإنهاء إضرابهم عن العمل
14 Sep 2019
تلقى أموالا سعودية.. القضاء السوداني يرفض إعادة استجواب البشير
14 Sep 2019
بالفيديو.. رغم صفارات الاستهجان.. نيمار يقود سان جيرمان للفوز بهدف قاتل
14 Sep 2019
نفذوه بـ10 طائرات مسيرة.. ما رسائل هجوم الحوثيين على منشآت النفط بالسعودية؟
14 Sep 2019
ترامب يبحث مع نتنياهو إمكانية إبرام معاهدة دفاع مشترك
14 Sep 2019
‫هذا الالتهاب يهددك بالعمى
14 Sep 2019
فيتنام.. تنوع جغرافي وثراء ثقافي وشعب مقاوم
14 Sep 2019
إيطاليا تسمح لسفينة إنقاذ بإنزال مهاجرين واتفاق أوروبي لاستقبالهم
14 Sep 2019
الحوثيون: اعتقال السعودية أطر المقاومة إمعان في خيانة قضية فلسطين
14 Sep 2019
مقال بإندبندنت: بن سلمان يحاول إغلاق ملف خاشقجي قبل الانتخابات الأميركية
14 Sep 2019
تريد راحة البال؟ تناول الشوكولاتة ولا تقارن نفسك بأحد
14 Sep 2019
بينها فرنسا وإنجلترا وتركيا والمغرب.. تعرف على سر تسمية 30 دولة بالعالم
14 Sep 2019
طالبان ترسل وفدا لروسيا بعد انهيار المحادثات مع واشنطن
14 Sep 2019
قفزة في مجال الابتكار.. جلد ذكي يتغير لونه كالحرباء
14 Sep 2019
نال عشرات الجوائز الدولية.. مبتكر مغربي يعالج سرعة شبكات الجيل الخامس
14 Sep 2019
ما الذي قد يجعل صفقة نووية بين روحاني وترامب ممكنة؟
14 Sep 2019
بالفيديو.. مهرجان دهوك السينمائي يحتفي بالسينما العربية
14 Sep 2019
عودة المزروعي لسقطرى تمهيد لانقلاب إماراتي في الجزيرة
14 Sep 2019
‫عث الغبار المنزلي يصيبك بالحساسية
14 Sep 2019
طقوس الفن الشعبي والصوفي بصعيد مصر.. ليالٍ طويلة ومباهج لا تنتهي
13 Sep 2019
علماء يكشفون تفاصيل أخطر يوم في تاريخ الأرض
14 Sep 2019
بوروسيا دورتموند يوجه إنذارا لبرشلونة بفوز كاسح على ليفركوزن
14 Sep 2019
إعادة تدوير مواد البناء بغزة.. مهنة يفرضها الحصار والعدوان والفقر
14 Sep 2019
في غضون 30 عاما.. 140 مليون مهاجر بسبب تدهور حالة الأرض
14 Sep 2019
"لا نرغب بكم".. عائلات تنظيم الدولة تواجَه بها عند العودة لمناطقها
14 Sep 2019
رقابة صارمة على رونالدو.. فيورنتينا يسقط يوفنتوس في فخ التعادل
14 Sep 2019
كانت تخطط لاستخدامها ضد الحوثيين.. "أرض الصومال" تلغي بناء قاعدة عسكرية تابعة للإمارات
14 Sep 2019
في كتابه.. كاميرون يكشف عن منع القذافي من ارتكاب مذبحة في بنغازي
14 Sep 2019
وزير النفط الإيراني: أميركا لم تستطع منعنا من تصدير النفط
14 Sep 2019
شاهد.. قصور صدام بين آثار الجبار بمكحول تمزج الحاضر بالماضي
14 Sep 2019
في الـ31.. بنزيمة يؤكد أنه قناص الملكي
14 Sep 2019
هل تتحكم أميركا بأسعار النفط عالميا في المستقبل؟ وماذا عن أوبك؟

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 546

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نصرالدين السويلمي
 5/21/2019
 419
 
Lecture Zen
  7077
 
لماذا يفترون على سفيان طوبال !
 
 

لما الاستغراب من الفيديو المسرب لسفيان طوبال وكأن الرجل قدم نفسه خارج سياق الرشق داخل سياق الرشاقة، لماذا الافتراء على الرجل وكأنه جاء بخلاف ما دأب عليه…


 

Photo

البعض ينغمس في النقد عن نية سليمة لكنها نية مجذومة والبعض الآخر كل همه ان يمارس هواية النقد ومني وعليكم السلام، اقلية فقط لا يبدون دهشتهم إذا سرق السارق وقتل القاتل وكذب الكذاب وتوتر العصبي وبخل البخيل.. فقط يفزعون اذا غضب الحليم وقست الام وخان الوطني وامسك الكريم وانحرفت البتول.. ما دون ذلك قد يستقيم النقد في حق صاحب العادة لوضعه باستمرار تحت اعين الناس، وليس لإخبار الناس بحدث جلل، بينما هو من السلوكات اليومية لصاحبها.

لما الاستغراب من الفيديو المسرب لسفيان طوبال وكأن الرجل قدم نفسه خارج سياق الرشق داخل سياق الرشاقة، لماذا الافتراء على الرجل وكأنه جاء بخلاف ما دأب عليه، لا شيء غير ان هذا الاستغراب يوحي بأن الكثير من المشفقين على تجربة الانتقال الديمقراطي مازالت الصورة مشوشة لديهم ومازال المخيخ المسؤول على التصنيفات يعاني تحت اقدام التذبذب، والاّ فإنه وبعد 8 سنوات تزيد على الثورة، الأصل ان تكون الرؤية واضحة وان تستقر الأحزاب والشخصيات العامة في أذهان المجتمع،

هذا ثورة هذا ثورة مضادة ذاك هوية تلك مثلية والآخر اعلام وغيره مال، هذه فصيلة سبعطاش وتلك فصيلة ستاش وأولئك من فصيلة الغلمان وهاتيك من فصيلة الصبايحية وتلك خلطة فرنسية والأخرى خلطة سيساوية حفترية بيادية.. وهنالك فصيلة رثة معطوبة بلغت سن الياس الاخلاقي وفاتها قطار الوطنية، فهي تعيش على أمل حقير، ان تصحو يوما من ثمنتها على وقع البيان رقم واحد، والا فانه الاحتضار القيمي حتى الموت.

بعض حالات الإشفاق الغارق في البساطة، يجاهر بدهشته حين تُنشر صورة لشخصية سياسية سكيرة وهي بصدد السكر او شخصية رقّاصة وهي بصدد الرقص أو شخصية قوادة وهي بصدد القوادة او شخصية خائنة وهي بصدد الخيانة أو شخصية حاقدة وهي بصدد الحقد او شخصية استئصالية وهي بصدد الاستئصال او شخصية رشّاقة وهي بصدد الرشق.. او شخصية جارية وهي بصدد استعراض مفاتن العبودية..

انه لمن المؤسف ان يختلط الأمر على طبقة من المدونين الذين يكتبون ويقرؤون ويتابعون الأحداث بدقة ولديهم في ارشيف عقولهم أطنان من المعلومات، بينما الصورة واضحة عند الراعي الأمي الذي ليس له في المداد ولا الدواة، رغم ذلك يحسن يفرز الى درجة الابداع، الحمير هناك والغزلان هنالك، تلك قبل الوادي الكلاب وتلك خلف الوادي الذئاب وتلك فوق التلة الضباع وذلك الذي يزحف على"كرشه" الحنش، إذا هو من فصيلة الزواحف.. يضحك الفلاح الى حد التخمة حين تساله إن كان ذلك قطيع الذئاب ام قطيع الخرفان، كيف لا يشرق بالسخرية وهو يحسن يفرق بين سلوك الذئاب وعاهاتها وعاداتها، الذئب الأبخر والذئب الأعور والذئب الأخطر والذئب الأقذر……

لنترك طوبال في حاله، ثم هيا بنا نرتقي جميعا الى مستوى الراعي النبيه..هيا نفرز ذئابها من ضباعها من حميرها من زواحفها من حشراتها من سوامها من هوامها من دوابها من وحشيّها من اليفها من حلّـــــــــــــــوفها..

 

بقلم :نصرالدين السويلمي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات