-
24 Aug 2019
الجيش اليمني يسيطر على عتق والانفصاليون يرسلون تعزيزات
24 Aug 2019
الجيش الإسرائيلي يعلن قصف دمشق وإحباط عملية إيرانية
24 Aug 2019
بعد رفض اليونان.. ناقلة النفط الإيرانية إلى تركيا
24 Aug 2019
السودان.. دفاع الرئيس المعزول يقدم شهودا ويطلب الإفراج عنه
24 Aug 2019
بالفيديو.. صلاح يقود ليفربول لهزيمة أرسنال والفوز الثالث بالدوري الإنجليزي
24 Aug 2019
في الجزائر.. استقالة وزيرة الثقافة وإقالة مفاجئة لمدير الشرطة
24 Aug 2019
المنطقة الآمنة بسوريا.. مركز العمليات التركي الأميركي يبدأ عمله
24 Aug 2019
بعد تغريدات خلفان عن اليمن.. نشطاء سعوديون: أنت تسيء للمملكة
24 Aug 2019
تعرف على أبرز القضايا الموضوعة على طاولة قمة مجموعة السبع
24 Aug 2019
10 أغذية يجب تناولها عند بلوغ الخمسين
24 Aug 2019
قراصنة المتوسط الذين نقلوا كنوز العربية لأوروبا.. رحلة مكتبة مولاي زيدان المغربي إلى الإسكوريال الإسباني
24 Aug 2019
ربما ليست ما تتوقعه.. آبل بصدد طرح ساعة جديدة
24 Aug 2019
تونس.. اعتقال القروي تطبيق للقانون أم إقصاء لمنافس عنيد؟
24 Aug 2019
المغردون غاضبون ويتساءلون: لماذا كرم ابن زايد "مضطهد المسلمين"؟
24 Aug 2019
غوارديولا بلد الوليد يسقط ريال مدريد في فخ التعادل
24 Aug 2019
مع التغير المناخي.. البقاء للعناكب الأكثر عدوانية
24 Aug 2019
للأمهات والآباء.. 20 عبارة لتهدئة أطفالكم لها مفعول السحر
24 Aug 2019
"عرب ستاند أب كوميدي".. عروض ترفيهية للشباب العربي في إسطنبول
24 Aug 2019
لأول مرة منذ قرار نيودلهي.. مطالبات كشميرية علنية بقتال الهند
24 Aug 2019
"أخطر من إيران".. لماذا اعتبر دبلوماسي يمني الإمارات تهديدا لبلاده؟
24 Aug 2019
مصر.. حملة إلكترونية تطالب الحكومة بعدم تسليم طلاب الإيغور للصين
24 Aug 2019
ناشونال إنترست: من ذا الذي يحكم العالم بالقرن 21؟
24 Aug 2019
رحلات النساء الخاصة.. تجارب فريدة وقصص ملهمة
24 Aug 2019
كبار الناشرين الأميركيين يقاضون شركة تابعة لأمازون
24 Aug 2019
خطأ بوغبا يسقط مانشستر يونايتد أمام كريستال بالاس
24 Aug 2019
ماذا يحدث لو اختفت غابات الأمازون المطيرة؟
24 Aug 2019
فشلت في الاحتماء بالسيسي.. السخرية من السمنة تطيح بمذيعة مصرية
24 Aug 2019
ليبيا.. قصف لقوات حفتر يخلف 3 قتلى ويعيق مطار معيتيقة
24 Aug 2019
"انتهت الحرب".. صفحة جديدة بين نيمار وسان جيرمان
24 Aug 2019
الجزائريون يغزون الدوري التونسي.. ظاهرة صحية أم مرضية؟
24 Aug 2019
الهجرة إلى كندا.. احذروا المكاتب الوهمية
24 Aug 2019
قصف حوثي جديد لقاعدة بالسعودية وإيران تتحدث عن عجز الرياض باليمن
24 Aug 2019
"قامر بأموال الفلسطينيين لصالح الإخوان".. حبس نجل نبيل شعث 15 يوما وضمه إلى "خلية الأمل" بمصر
24 Aug 2019
العلم يحسم الجدل.. هل المرأة أقل فسادا في السياسة من الرجل؟
24 Aug 2019
بعد غلق دام ثلاث سنوات.. سوق الصفارين بالموصل يفتح أبوابه مجددا
24 Aug 2019
5 عادات يومية تميز الأذكياء
24 Aug 2019
ناشونال إنترست: كيف تنعكس الانقسامات بين تنظيمي الدولة والقاعدة على مستقبلهما؟
24 Aug 2019
كيف تعرف إذا كان المنتج يحتوي على السكر؟
24 Aug 2019
أعظم عشرة لاعبين في تاريخ الدوري الإيطالي
24 Aug 2019
بعد ضغط دولي.. الجيش البرازيلي يتولى مكافحة حرائق الأمازون
24 Aug 2019
كوب واحد من عصير الرمان يحمي صحة دماغ الجنين
24 Aug 2019
"عندما تشيخ الذئاب".. إنتاج سوري يزعج الفنانين الأردنيين
24 Aug 2019
بطريقة مثيرة.. أول فوز يحققه لامبارد مع تشلسي
24 Aug 2019
من الأهواز.. فتاة عربية تتوج بلقب برنامج المواهب الإيراني
23 Aug 2019
حدد أولويات السودان.. حمدوك أمام حقل من الألغام
24 Aug 2019
6 علامات للولادة المبكرة
24 Aug 2019
حرائق الأمازون.. رئة الأرض تستغيث
24 Aug 2019
قصيدة لفتاة سورية تدرس في بريطانيا
  غفران حسايني
 8/9/2019
 114
 
Lecture Zen
  7383
 
ليت الشهداء كانوا معنا يرون ان كرسي الرئاسة متاح نظريا على الأقل للجميع…
 
 

نحن نكسر كل قلاع الشك والرجعية التي كانت تعتبر الشعوب رعيّة صامتة يطعمها الحاكم وتطيعه كالدواب... نحن نستوعب تجربة تكشف لنا في كل مرّة انها ممتعة جدّا وان عواقبها ليست خطرا داهما كما كانوا يقولون لنا…


 

Photo

نعيش لحظة فارقة في التاريخ العربي الإسلامي بكل منعرجاته وتفصيلاته العنيفة والدموية التي أربكت ضميرنا الجمعي في علاقته المريضة بالسلطة وأنظمة الحكم منذ اللحظات الأولى لتشكلّ الدولة في الفكر السياسي القديم…

نحن ننتخب من يحكم دون أن نعلم من سيكون مسبقا إلا استقراءا سياسيا نسبيا للمشهد العام... نحن نستوعب مقولات الديقراطية وصندوق الاقتراع والحملات الانتخابية ،، هذه المصطلحات التي كانت ولازالت في غالب أقطار المنطقة كفرا او مغامرة غير محمودة العواقب…

نحن نكسر كل قلاع الشك والرجعية التي كانت تعتبر الشعوب رعيّة صامتة يطعمها الحاكم وتطيعه كالدواب... نحن نستوعب تجربة تكشف لنا في كل مرّة انها ممتعة جدّا وان عواقبها ليست خطرا داهما كما كانوا يقولون لنا…

نحن نعيش ذروة ما وصله عقل سياسي في هذا المنطقة منذ زمن جدال المعتزلة مع المرجئة في مسألة حرّية الإنسان ... ومنذ زمن تمرّد الخوارج على مقولة الفقهاء أن الحاكم يجب ان يكون ضرورة من قريش .... نعيش مرحلة حلمت بها أجيال من المفكرين والمثقفين العرب منذ سنين …

أولائك الذين شيدوا فكرة أن يكون لهذا الإنسان العربي صوت في عالم السياسة المغلق إلا على من يرثون الحكم ملوكية أو ديكتاتورية..

أجيال عانت القمع والتعذيب والقتل والدماء والدموع من البحر إلى البحر على حد عبارة مظفرّ النواب ... سعيد لأن قاطرة التحرر في ربوع القمع وشرق المتوسّط تدفعها أجساد وعقول ودموع التونسيين وأحلامهم وإرادتهم..

أستحضر وانا أتابع انتخابات الرئاسة في تونس شخوصا عظيمة آمنت بالإنسان وحريّة الاختيار، نظّرت للدولة وتكلمت في العدل والحريّة والمسؤوليّة والامانة والعقل والأخلاق...

ليت الكندي والفرابي وغيلان الدمشقي وواصل بن عطاء وعمرو بن عبيد وأبي الحسن الأشعري والباقلاني والرازي كانوا أحياء ليروا أننا نختار حاكما بإرادة الجماهير ... ليت ابن رشد كان حيا وهو المطرود والمحكوم بالاقامة الجبرية كان حيا.

ليت محمد عبد عبده ومحمد بيرم الخامس وعبد الرحمان الكواكبي الذي فضح طبائع الاستبداد كانوا أحياء .... ليت الطاهر الحدّاد وعلي عبد الرازق ينقد نظام الحكم القروسطي كان حيا، ليت محمد عابد الجابري الحالم بتحرر عربي والناقد للعقل العربي كان حيا…

ذلك الساحر أدبا والموجع ألما عبد الرحمان منيف الحالم بعالم بلا سجون و بلا خرائط في هذا الشرق الأصفر يرى شعبا في شرق المتوسّط ينتخب ويترشح للرئاسة دون أن يتبعه الشرطي إلى غرفة نومه…
ليت الشهداء كانوا معنا يرون ان كرسي الرئاسة متاح نظريا على الأقل للجميع…

ليت أولائك العظماء من العرب والمسلمين الذين ناضلوا لآخر قطرة من فكرهم ودمهم أن لا يكون الإنسان العربي في متناول القمع والإستبداد...كانوا معنا لنرى ابتسامتهم وهم يرون بلدا عربيا يستوعب إرادة الشعب وحكم الشعب …

رغم نقائص تجربتنا وبعض من هناتها إلا أن ما يحصل يظل أمرا فارقا في مسار التاريخ في المنطقة التي توجد فيها بلدان قد تلقي عليك القبض لمجرّد التلفظ بكلمة إنتخابات …

 

بقلم: غفران حسايني

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات