-
22 Sep 2019
"ما خفي أعظم" يكشف تفاصيل وموقع قرصنة "بي إن سبورتس"
22 Sep 2019
على وقع دعوة لمليونية في الداخل.. مظاهرات "ارحل يا سيسي" تخرج بعدة مدن بالخارج
23 Sep 2019
بعد أيام من وقفهم قصف السعودية.. الحوثيون يعلنون مقتل 5 من أسرة واحدة بغارة للتحالف
23 Sep 2019
ساندرز يدعو السيسي لاحترام حق المصريين في التظاهر
22 Sep 2019
مسعد أبو فجر: السيسي ونجله وراء الإرهاب بسيناء عبر ضابط مخابرات حربية
23 Sep 2019
كل ما عليك القيام به للوقاية من السرطان
22 Sep 2019
في حوار مع الجزيرة نت.. مدير أونروا في غزة يعرض واقع الوكالة ومستقبلها
23 Sep 2019
رئيس حزب سوداني يتهم الإمارات بالسعي لاستنساخ الوضع اليمني في السودان
22 Sep 2019
استبعدت رحيل السيسي.. إسرائيل تراقب بصمت مظاهرات مصر
22 Sep 2019
ما خفي أعظم.. القصة الكاملة لقرصنة السعودية لقناة "بي إن سبورتس"
23 Sep 2019
طنجة العتيقة.. بيوت تشرق مجددا لتدعم السياحة في المدينة
22 Sep 2019
‫زيت بذور اللفت يساعدك على التخلص من الكرش
23 Sep 2019
تلاميذ مدارس ثانوية.. عقدوا العزم أن تحيا الجزائر
22 Sep 2019
أمير قطر يزور أمير الكويت في مقر إقامته بنيويورك
23 Sep 2019
8 أفكار لتخفيض تكاليف الزفاف.. فهل تقبلين استئجار المجوهرات؟
22 Sep 2019
تقييد حركة روحاني وظريف في نيويورك.. لا تأشيرات سفر أميركية لمساعدي الرئيس الإيراني
22 Sep 2019
شاهد.. معنّف طفلته بوحشية يحاول تبرير فعلته والنيابة السعودية تتحرك
23 Sep 2019
رفضا العمل في "حرب النجوم".. ما الذي يخبئه صناع "مكان هادئ"؟
22 Sep 2019
المبعوثة الأممية للشباب تنسحب من فعالية لمؤسسة "مسك" السعودية
22 Sep 2019
عرض عسكري في طهران وآخر بمياه الخليج.. أي رسائل ودلالات؟
22 Sep 2019
جائزة الأفضل.. هل حسمت المنافسة بعيدا عن ميسي ورونالدو؟
22 Sep 2019
عقب هجمات أرامكو.. تأكيدات أميركية بالسعي لتجنب الحرب مع إيران
22 Sep 2019
ليس محمد علي فقط.. تعرف على أبرز الفيديوهات التي أربكت نظام السيسي
22 Sep 2019
تعرف إلى تحضيرات الدول الأوروبية تحسبا لبريكست من دون اتفاق
22 Sep 2019
بعد اشتباكات دامت ساعات.. قوات الوفاق تتقدم لمواقع جديدة جنوبي طرابلس
22 Sep 2019
جدران الكهوف سجلات للاحترار وارتفاعات مستويات البحار
22 Sep 2019
رغم بدء تطبيقها.. شكوك بشأن تدابير إنشاء المنطقة الآمنة بالشمال السوري
22 Sep 2019
أميركا لن تحارب.. كيف ستواجه السعودية إيران؟
22 Sep 2019
بعد التجاهل والإنكار.. وسائل إعلام مصرية تهاجم التظاهرات المطالبة برحيل السيسي
22 Sep 2019
"لوضع حد" لحقبة نتنياهو.. القائمة العربية بإسرائيل تدعم غانتس لرئاسة الحكومة
22 Sep 2019
تغييرات جذرية قادمة لواتساب.. تعرف عليها
22 Sep 2019
تحضيرا للعودة.. مورينيو يتعلم لغة جديدة ويراجع قناعاته التدريبية
22 Sep 2019
ناشونال إنترست: إيران تكسب معركة النفوذ في العراق وأميركا تخسر
22 Sep 2019
فيتنام.. الأرض تقاتل من أجل الحرية والاستقلال
22 Sep 2019
ماذا يقول المعتقلون في سجون السيسي عن فيديوهات محمد علي؟
22 Sep 2019
واشنطن بوست: هل ينبغي المخاطرة بأرواح الجنود الأميركيين لحماية بن سلمان؟
22 Sep 2019
تنصحك باستشارة الطبيب قبل استعماله.. فيديو لسامسونغ يوضح كيف تتعامل مع هاتفها القابل للطي
22 Sep 2019
مؤسسة الدوحة للأفلام.. من قلب قطر إلى الأوسكار وكان
22 Sep 2019
باولو كويلو يستذكر ألم الاختفاء.. حكاية تحذيرية من الدكتاتورية العسكرية
22 Sep 2019
حددت موقعه بدقة.. ساعة آبل تنقذ حياة دراج بعد سقوطه
22 Sep 2019
تريدين تعزيز الأخوّة.. الألعاب أفضل طريقة لتوحيد الأسرة
22 Sep 2019
احتجاجا على تفشي الفساد.. رئيس النزاهة بالبرلمان العراقي يستقيل
22 Sep 2019
بسبب طائرة مسيرة مشبوهة.. تحويل مسار رحلتين بمطار دبي
22 Sep 2019
مسؤول كشميري: الهند تمارس أساليب إسرائيل ضد سكان الإقليم
22 Sep 2019
ركود اقتصادي على الأبواب.. هذا ما تخشاه الدول العظمى
22 Sep 2019
منظمة الصحة العالمية للحكومات: زيدوا الإنفاق وأوقفوا إفقار المرضى
22 Sep 2019
بالفيديو.. لماذا التعليم بالعراق خارج التصنيف العالمي؟
22 Sep 2019
"دولة مستقلة ولنا أسرارنا".. أوكرانيا تنفي تعرض رئيسها لضغوط من ترامب
22 Sep 2019
الطيران الكندي يجبر مسلمة على خلع حجابها أمام الركاب
22 Sep 2019
بالفيديو.. حوّل هاتفك الذكي لحاسوب محمول ولوحي بهذه الأداة
  عبد الرزاق بن خليفة
 9/9/2019
 220
 
Lecture Zen
  7521
 
حول "قضيّة البنك الفرنسي التونسي BFT "
 
 

قضية الbft انطلقت عام 1982 ... تاريخ خوصصة البنك. ومنذ ذلك التاريخ اعتدت الدولة التونسية على حقوق مستثمرين بذلك البنك ومكنت قرابة 200 رجل اعمال من قروض بدون ضمانات على حساب الbft ولم تسترجع…


 

Photo

قضية الbft ... البنك التونسي الفرنسي تذكرني بقصة البهيم المربوط والبهيم المطلوق... ذلك الرجل الذي يضرب حماره المربوط صباحا مساء تاركا حماره الطليق يعيث في الزرع فسادا…
ولما سأله الاجوار لم يضرب حمارا مربوطا لا يتحرك ويترك حمارا طليقا يعيث فيها فسادا فاجابهم "لو كان البهيم المربوط يتسيب تشوفوا اش يعمل"…

قضية الbft انطلقت عام 1982 ... تاريخ خوصصة البنك. ومنذ ذلك التاريخ اعتدت الدولة التونسية على حقوق مستثمرين بذلك البنك ومكنت قرابة 200 رجل اعمال من قروض بدون ضمانات على حساب الbft ولم تسترجع…

طيب…

اللوم اليوم على من امضى كتب صلح مع الشاكي...ايا كان...وهذا معقول...لان ال cirdi لا يحظى بثقة الدول الضعيفة (الارجنتين انسحبت والبرازيل رفضت الانضمام ...الخ) علاوة على ان للمتضرر ملف لدى الIVd... وكان احرى ان يبقى الملف لديها هي فقط لان فيه مصلحة حتى من منظور اعداء الIvd

وانا اتساءل هل نلوم من سعى الى الصلح فقط ام نلوم ايضا واساسا المتسبب في القضية؟

اليس من لوم على من انتفع بافلاس الbft من 1982 الى 2010 ممن استعملوا احد مسؤولي الstb لنهب الbft؟

ما الذي كان مطلوبا حتى لا نصل الى هذا الوضع؟

ان تنكر الدولة التونسية انها استولت على حقوق الشركاء في البنك؟

هل نقبل بهذا؟

وما تأثير ذلك على الثقة في الدولة التونسية من الصناديق السيادية في العالم التي يرفض اغلبها الاستثمار في تونس. الاستثمار الاجنبي الذي ظل حبيس التعاون الدولي واكراهاته السياسية…

الم يكن الملف بيد هيئة الحقيقة والكرامة التي لها الحق في اخراج النزاع من سياقه الدولي بموجب القوانين الاممية وفرض المصالحة على جميع الاطراف وبأخف الاضرار...؟

هل عرفتم الى اي حد ان تعطيل عمل الivdلأسباب سياسية معروفة يمكن ان يؤدي؟

هل دفعت الدولة امام الcirdi بتعهد هيئة عدالة انتقاليةivd بالموضوع بما يفرض تخلي الcirdi عن القضية؟ خاصة وان الامم المتحدة وضعت منظومة متكاملة للعدالة الانتقالية…

الم يتم اعتماد تقرير البنك الدولي لسنة 2013 حول تونس وعنوانه:
All in the family
(مستوحى من فيلم مشهور)

والذي بين فيه خبراء البنك الدولي فساد منظومة الاستثمار في تونس قبل الثورة... وانتفاع عائلة المخلوع منه؟

الا يعتمد الcirdi تقارير البنك العالمي التي كشفت مسؤولية الاشخاص عن الفساد... قبل الدولة؟

على اية حال تونس من 2011 في مرحلة انتقالية تخول لها الحق في اعتماد قوانين انتقالية وظرفية وفق الشرعية الدولية…

ولقد سبق للأرجنتين ان انسحبت من الcirdi لمثل هذا السبب ورفضت البرازيل الانضمام للاتفاقية…

على كل حال يجب ما يلي:

1/ تكوين فريق دفاع متعدد الاختصاصات من تونس يعاضد المكلف العام والدفاع الاجنبي المكلف بالملف…

2/ البحث عن المتسبب الحقيقي في افلاس البنك واخذ الاموال منه ومصادرة املاكه... (تفعيل الفقرة 2 من الفصل الاول من مرسوم لجنة المصادرة)…

3/ التفاوض مع الدائنين لاستثمار الديون في شكل لزمات او او مشاريع pppاو في شكل مساهمات...او رقاع خزينة…

على الدولة الا تدفع اي فلس من اموال دافعي الضرائب…في هذه القضية وان تصادر املاك ان اقتضى الامر…. وان تعيد فتح ملفات القروض… الكريهة. ايضا…ملفاتنا مع البنك الدولي ومنظومته ومنها الcirdi يجب ان تكون حزمة واحدة…

حين سئل أحد خبراء البنك الدولي حول تقرير البنك بخصوص فساد عائلة بن علي … المنشور… سنة 2013 ان كان البنك سيعتمده لمساعدة تونس… ام لا. اجاب ان الغاية من التقرير هو دفع تونس نحو مراجعة مجلة الاستثمار في اتجاه التحرير الكامل… وهو ما حصل… والفاهم يفهم…

 

بقلم: عبد الرزاق بن خليفة

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات