-
22 Sep 2019
"ما خفي أعظم" يكشف تفاصيل وموقع قرصنة "بي إن سبورتس"
22 Sep 2019
على وقع دعوة لمليونية في الداخل.. مظاهرات "ارحل يا سيسي" تخرج بعدة مدن بالخارج
23 Sep 2019
بعد أيام من وقفهم قصف السعودية.. الحوثيون يعلنون مقتل 5 من أسرة واحدة بغارة للتحالف
23 Sep 2019
ساندرز يدعو السيسي لاحترام حق المصريين في التظاهر
22 Sep 2019
مسعد أبو فجر: السيسي ونجله وراء الإرهاب بسيناء عبر ضابط مخابرات حربية
23 Sep 2019
كل ما عليك القيام به للوقاية من السرطان
22 Sep 2019
في حوار مع الجزيرة نت.. مدير أونروا في غزة يعرض واقع الوكالة ومستقبلها
23 Sep 2019
رئيس حزب سوداني يتهم الإمارات بالسعي لاستنساخ الوضع اليمني في السودان
22 Sep 2019
استبعدت رحيل السيسي.. إسرائيل تراقب بصمت مظاهرات مصر
22 Sep 2019
ما خفي أعظم.. القصة الكاملة لقرصنة السعودية لقناة "بي إن سبورتس"
23 Sep 2019
طنجة العتيقة.. بيوت تشرق مجددا لتدعم السياحة في المدينة
22 Sep 2019
‫زيت بذور اللفت يساعدك على التخلص من الكرش
23 Sep 2019
تلاميذ مدارس ثانوية.. عقدوا العزم أن تحيا الجزائر
22 Sep 2019
أمير قطر يزور أمير الكويت في مقر إقامته بنيويورك
23 Sep 2019
8 أفكار لتخفيض تكاليف الزفاف.. فهل تقبلين استئجار المجوهرات؟
22 Sep 2019
تقييد حركة روحاني وظريف في نيويورك.. لا تأشيرات سفر أميركية لمساعدي الرئيس الإيراني
22 Sep 2019
شاهد.. معنّف طفلته بوحشية يحاول تبرير فعلته والنيابة السعودية تتحرك
23 Sep 2019
رفضا العمل في "حرب النجوم".. ما الذي يخبئه صناع "مكان هادئ"؟
22 Sep 2019
المبعوثة الأممية للشباب تنسحب من فعالية لمؤسسة "مسك" السعودية
22 Sep 2019
عرض عسكري في طهران وآخر بمياه الخليج.. أي رسائل ودلالات؟
22 Sep 2019
جائزة الأفضل.. هل حسمت المنافسة بعيدا عن ميسي ورونالدو؟
22 Sep 2019
عقب هجمات أرامكو.. تأكيدات أميركية بالسعي لتجنب الحرب مع إيران
22 Sep 2019
ليس محمد علي فقط.. تعرف على أبرز الفيديوهات التي أربكت نظام السيسي
22 Sep 2019
تعرف إلى تحضيرات الدول الأوروبية تحسبا لبريكست من دون اتفاق
22 Sep 2019
بعد اشتباكات دامت ساعات.. قوات الوفاق تتقدم لمواقع جديدة جنوبي طرابلس
22 Sep 2019
جدران الكهوف سجلات للاحترار وارتفاعات مستويات البحار
22 Sep 2019
رغم بدء تطبيقها.. شكوك بشأن تدابير إنشاء المنطقة الآمنة بالشمال السوري
22 Sep 2019
أميركا لن تحارب.. كيف ستواجه السعودية إيران؟
22 Sep 2019
بعد التجاهل والإنكار.. وسائل إعلام مصرية تهاجم التظاهرات المطالبة برحيل السيسي
22 Sep 2019
"لوضع حد" لحقبة نتنياهو.. القائمة العربية بإسرائيل تدعم غانتس لرئاسة الحكومة
22 Sep 2019
تغييرات جذرية قادمة لواتساب.. تعرف عليها
22 Sep 2019
تحضيرا للعودة.. مورينيو يتعلم لغة جديدة ويراجع قناعاته التدريبية
22 Sep 2019
ناشونال إنترست: إيران تكسب معركة النفوذ في العراق وأميركا تخسر
22 Sep 2019
فيتنام.. الأرض تقاتل من أجل الحرية والاستقلال
22 Sep 2019
ماذا يقول المعتقلون في سجون السيسي عن فيديوهات محمد علي؟
22 Sep 2019
واشنطن بوست: هل ينبغي المخاطرة بأرواح الجنود الأميركيين لحماية بن سلمان؟
22 Sep 2019
تنصحك باستشارة الطبيب قبل استعماله.. فيديو لسامسونغ يوضح كيف تتعامل مع هاتفها القابل للطي
22 Sep 2019
مؤسسة الدوحة للأفلام.. من قلب قطر إلى الأوسكار وكان
22 Sep 2019
باولو كويلو يستذكر ألم الاختفاء.. حكاية تحذيرية من الدكتاتورية العسكرية
22 Sep 2019
حددت موقعه بدقة.. ساعة آبل تنقذ حياة دراج بعد سقوطه
22 Sep 2019
تريدين تعزيز الأخوّة.. الألعاب أفضل طريقة لتوحيد الأسرة
22 Sep 2019
احتجاجا على تفشي الفساد.. رئيس النزاهة بالبرلمان العراقي يستقيل
22 Sep 2019
بسبب طائرة مسيرة مشبوهة.. تحويل مسار رحلتين بمطار دبي
22 Sep 2019
مسؤول كشميري: الهند تمارس أساليب إسرائيل ضد سكان الإقليم
22 Sep 2019
ركود اقتصادي على الأبواب.. هذا ما تخشاه الدول العظمى
22 Sep 2019
منظمة الصحة العالمية للحكومات: زيدوا الإنفاق وأوقفوا إفقار المرضى
22 Sep 2019
بالفيديو.. لماذا التعليم بالعراق خارج التصنيف العالمي؟
22 Sep 2019
"دولة مستقلة ولنا أسرارنا".. أوكرانيا تنفي تعرض رئيسها لضغوط من ترامب
22 Sep 2019
الطيران الكندي يجبر مسلمة على خلع حجابها أمام الركاب
22 Sep 2019
بالفيديو.. حوّل هاتفك الذكي لحاسوب محمول ولوحي بهذه الأداة

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 546

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نصرالدين السويلمي
 9/10/2019
 411
 
Lecture Zen
  7528
 
هكذا علمت الإمارات بتفاصيل المناظرة قبل المترشحين وقبل الشعب التونسي!
 
 

لقد أخبر الصغير الإمارات عن تفاصيل المناظرة بالتفصيل الممل وذلك قبل أن يعلم بها الشعب التونسي، ومن الواضح أن مقدم البرنامج كان على علم مسبق باشتراك الصغير في إعداد الاسئلة وفي طبيعة الاسئلة نفسها، قناة الإمارات تعلم التفاصيل قبل المترشحين وقبل شعب تونس والإمارات تعلم التفاصيل قبل تونس!!!!!!!


 

Photo

"أنا شخصيا كنت ضمن مجموعة من الفريق الذي أعد الأسئلة التي ستطرح بعد ساعة ونصف الساعة على الفريق الأول" هكذا قدم أبو بكر الصغير المعلومة لقناة سكاي نيوز الإماراتية حول المناظرة الخاصة بالمترشحين للانتخابات الرئاسية قبل انطلاقها، ثم فصل في محتوى الأسئلة وانخرط في النيل من بعض المترشحين على غرار عبد الفتاح مورو والمنصف المرزوقي، وصف الأول بمرشح الإسلام السياسي وشنع بالحركة التي رشحته واتهم الثاني بالقول"هنالك الرئيس السابق المنصف المرزوقي الذي كانت له تجربة مريرة أيام حكم تونس وأدى بتونس إلى خلافات مع عديد مع البلدان الشقيقة والصديقة"، لقد أخبر الصغير الإمارات عن تفاصيل المناظرة بالتفصيل الممل وذلك قبل أن يعلم بها الشعب التونسي، ومن الواضح أن مقدم البرنامج كان على علم مسبق باشتراك الصغير في إعداد الاسئلة وفي طبيعة الاسئلة نفسها، قناة الإمارات تعلم التفاصيل قبل المترشحين وقبل شعب تونس والإمارات تعلم التفاصيل قبل تونس!!!!!!!

جريمة في حق الانتقال الديمقراطي أن يشترك بوبكر الصغير في إعداد الاسئلة للمترشحين، جرمية لأن الرجل كان أحد كبار عرابي الرئيس المخلوع بن علي، ثم جريمة مكررة لان ابو بكر يشتغل لصالح أجندة اماراتية وتعاقد مع بعض المؤسسات المعادية للثورة التونسية والانتقال تونس الديمقراطية وتعمل على تشويه ثورات الربيع العربي في جميع الأقاليم العربية التي ثارت شعوبها ضد جلاديها،

أي نعم ندرك ان 90% من الذين اثثوا المناظرة منذ الفكرة إلى التنفيذ يقفون ضد الثورة وأقلّه مواقفهم مجافية لها طاعنة فيها، لكن لا يصل الأمر الى حد إشراك شخصية مثيرة مخضبة بالانتهازية تعمل لصالح أجندة العيال في إعداد الأسئلة، ثم وبعد أن أنهى إعداد الاسئلة يتوجه أبو بكر إلى قنوات محمد بن زايد"سكاي نيوز عربي"، ومن على هذه الشاشة المعادية تحدث بطريقة استئصالية عدوانية، بل اعترف بأنه ومن معه ركزوا اسئلتهم خاصة حول الجهاز السري لحركة النهضة، تلك الفزاعة التي فبركوها لاستعمالها في معاركهم القذرة ضد خصمهم السياسي بل وضد قوى الثورة في محاولة لتشويه مرحلة ما بعد بن علي،

ثم أكد الصغير انهم ركزوا في اسئلتهم على الجمعيات "الاغاثية" التي اتهمها بدعم الإرهاب، والكل يعلم حقيقة الهجمة ومن خلفها من قوى استئصالية، في حين لم يتطرق الصغير الى الجمعية التي مارست السياسية بل الخداع السياسي باستعمال المال والاعلام، والاكيد انه عندما تضع لنا اصابع الامارات المتونسة الاسئلة للمترشحين هذا يعني أن الامارات وضعت لنا اسئلة المناظرة، وانها تمكنت من اختراق السباق الرئاسي عبر جبهات عدة.

قبل ان تنطق المناظرة الاولى بساعتين، كان الصغير يسرد للقناة الاماراتية نوعية الاسئلة بالتفصيل الممل، ثم شرع في نهش بعض المترشحين الذين لا يروقون لــ أبوظبي، وأكد الصغير للقناة الاماراتية ان المناظرة ستشهد التطرق إلى السياسة الخارجية لتونس، وان كانت ستبقى مرتبطة بالمحور القطري التركي ام ستعود الى طبيعتها!!!

اعتبر أن السياسة الخارجية لبلادنا خلال المرحلة السابقة بما فيها عهدة السبسي، كانت محورية! وهذه فرية غير مستغربة من قوى الازلام، والمفهوم والمعلوم ان بوبكر الصغير يقصد امتناع تونس عن تقديم تاريخها ومجدها وثورتها وانتقالها الديمقراطي لصالح الضباع المنفّطة، في عرف الصغير وكل الصغار الذين ابتليت بهم تونس كان على بلادنا ان تشطلب ثورة سبعطاش ديسمبر وتلتحق بزريبة الدويلة الراعية للثورات المضادة.

وحذر الصغير من ان حركة النهضة أكدت انها تسعى لحكم تونس الى سنة 2035، ما يعني أنها سترتهن تونس على حد قوله، والغريب ان أنصار التوافق وخصومه على حد السواء يثنون أو ينتقدون زعيم النهضة راشد الغنوشي بوصفه مهندس التوافق، بينما يقول الصغير"الأخطر ان راشد الغنوشي قطع مع سياسة التوافق التي أسس لها الرئيس الراحل الباجي قائد السبسي!!"، فجأة أصبح التوافق بضاعة حسنة بعد أن شيطنوه وسفهوا اطرافه الفاعلة، والحقوا بالغنوشي سلة من الأوصاف النابية الخادشة بوصفه المسؤول عن تخليق فكرة التوافق، واليوم عادوا الى مباركة التوافق وردوا عائداته الى الرئيس الراحل، بل واتهموا عقل التوافق بتهديد التوافق!

وكان أبو بكر الصغير صرح للإعلام المصري في منتصف افريل 2018 وخلال أجواء الانتخابات البلدية، أن صلاحيات رئيس البلدية تسمح له بفتح رياض القرآن وإغلاق النزل وشدد على أن المجتمع التونسي غير مهيئ للانتخابات! رغم ذلك اشركوه في إعداد الأسئلة وفي إعداد أشياء أخرى كثيرة تكشّف بعضها وسيتكشّف البعض الآخر تباعا.

 

بقلم: نصرالدين السويلمي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات