-
09 Apr 2020
إصابة العشرات منهم والملك سلمان يعزل نفسه بجزيرة.. كورونا يصل حكام السعودية وأميركا تسجل ألفي وفاة لليوم الثاني
09 Apr 2020
كورونا.. الفيروس تفشى بنيويورك من أوروبا واتهامات للإدارة الفدرالية بضعف مواجهته
09 Apr 2020
شاهد: فكاهة وغناء.. ليفربول يشارك جماهيره فيديو طريفا لتدريبات الفريق المنزلية
09 Apr 2020
عقب انتقادات ترامب.. مدير "الصحة العالمية" يدافع عن تعاملها مع أزمة كورونا
09 Apr 2020
علامة استفهام (6): ماذا فعلت بك المهنة؟
08 Apr 2020
تكلف 3 مليارات دولار.. تفاصيل خطة محمد بن زايد لتوريط تركيا في سوريا وإلهائها عن معركة طرابلس
08 Apr 2020
أي.بي.سي نيوز: ترامب تجاهل تقريرا استخباريا حذر من أزمة كورونا منذ نوفمبر الماضي
08 Apr 2020
الأطباء المسلمون في بريطانيا.. أبطال ضحوا بحياتهم في معركة كورونا
09 Apr 2020
بعد إدانته بالفساد.. محكمة سودانية تؤيد إيداع البشير بمؤسسة إصلاحية لعامين
08 Apr 2020
اليمن.. التحالف السعودي الإماراتي يعلن وقفا لإطلاق النار لأسبوعين والحوثيون يقدمون مقترحهم للسلام
08 Apr 2020
أرون للجزيرة: المجلس الانتقالي الجنوبي جزء من الشرعية في اليمن وهذه شروط وقف الحرب
09 Apr 2020
مشرعون أميركيون لولي العهد السعودي: التعاون الاقتصادي والعسكري مع الرياض مهدد ما لم توقفوا حرب النفط
08 Apr 2020
لم نكن جاهزين.. رئيس وزراء إيطاليا يتحدث للجزيرة عن كورونا وأوروبا والخطوات التالية
07 Apr 2020
توقع زوال الخلافة وانقراض الشريعة.. الإمام الجويني الذي نظّر لـ"إمامة دستورية" و"ولاية الفقهاء" وطبق المماليك مقترحه للحكم
08 Apr 2020
السياسات الخارجية لولي العهد السعودي.. تحالفات مضطربة ورؤى قاصرة
09 Apr 2020
أكد صحة رسالة لـ12 وزيرا نشرتها الجزيرة.. وزير الداخلية اليمني يدعو رئيس الحكومة إلى الرحيل
09 Apr 2020
بعد تفاقم أوضاعهم.. العالقون السودانيون في مصر يطالبون حمدوك بالتدخل
08 Apr 2020
ترك الساحة خالية لبايدن.. هل أربك ساندرز حسابات الديمقراطيين؟
08 Apr 2020
مباراة ضد الفيروس.. الرجاء والوداد يتسابقان لدعم جهود التصدي لكورونا في المغرب
08 Apr 2020
رغيف "العيش" في حياة المصريين.. من التقديس إلى سبب للاحتجاج السياسي
08 Apr 2020
لاعبو الدوري الإنجليزي يتحدون لمساعدة عمال الصف الأول على مواجهة كورونا
08 Apr 2020
هنية هاتف بوغدانوف.. روسيا على خط الوساطة بين حماس وإسرائيل بشأن تبادل الأسرى
08 Apr 2020
لن يهلكنا الفيروس.. هل ما زرعته هوليود في عقولنا يصبح حقيقة؟
08 Apr 2020
مواجهة كورونا.. منظمة الصحة تحذر من تخفيف الإجراءات والأوروبيون يفشلون في وضع خطة مالية
08 Apr 2020
منظمة التجارة العالمية تتوقع تراجع التجارة بنسبة 32%
08 Apr 2020
أدب نهاية العالم.. 5 روايات من كلاسيكيات الخيال العلمي
08 Apr 2020
للمرة الأولى.. منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تتهم النظام السوري باستخدامها في ريف حماة
08 Apr 2020
صفقة أم مبادرة فرضتها كورونا؟ لهذه الأسباب أبدت إسرائيل استعدادها للتفاوض مع حماس بشأن الأسرى
08 Apr 2020
كورونا ومشكلة الفتوى بشأن الأحق بالعلاج عند التزاحم
08 Apr 2020
في تقرير سنوي.. أمنستي ترصد القمع والانتهاكات الحقوقية بأفريقيا
08 Apr 2020
في ظل أزمة كورونا.. التكنولوجيا تساهم بزيادة التدين في الغرب فهل يمكن استخدامها في رمضان؟
08 Apr 2020
كورونا يهزم "مناعة القطيع" في بريطانيا.. ويُـدخل الراعي بوريس جونسون إلى العناية المركزة
08 Apr 2020
حمد الله وآخرون.. مساع لاستئجار طائرة لنقل اللاعبين المغاربة من السعودية
08 Apr 2020
لوتان السويسرية: هذا الفيروس يجب أن يقضي على الرأسمالية بشكلها القديم
08 Apr 2020
لترويجه المخدرات عبر إمام مسجد.. غضب في السعودية تجاه مسلسل عيال صالح
08 Apr 2020
بعد دعم مفاجئ من قوى عراقية بارزة.. حظوظ الكاظمي لرئاسة الحكومة ترتفع
08 Apr 2020
مقرها الإمارات.. مخاوف من عجز "إن إم سي" للرعاية الصحية عن سداد قروض بملياري دولار
08 Apr 2020
مراسلات في زمن الحرب.. ماذا يحدث خلف الكواليس قبل أن يصلك الخبر؟
08 Apr 2020
تايوان وكندا تحظرانه.. الولايات المتحدة تدافع عن زوم
08 Apr 2020
ليبيا.. حكومة الوفاق تحذر من كارثة بعد قطع قوات حفتر المياه عن طرابلس
08 Apr 2020
يهددون الشرطة بالسعال والبصق.. بعض سكان نيويورك يقاومون جهود احتواء كورونا
08 Apr 2020
تقديرات منظمة العمل.. سيناريوهات متشائمة لمستقبل العمالة بالعالم فماذا عن العرب؟
08 Apr 2020
وزيران يبكيان على الهواء.. "الاستهتار" بالحجر الصحي ينشر الفزع بين التونسيين
08 Apr 2020
في أسبوع ذروة كورونا.. هكذا جرت الانتخابات بويسكونسن الأميركية
08 Apr 2020
الولادة بالمنزل أم المستشفى؟ كيف تستعدين لاستقبال مولودك رغم وباء كورونا؟

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 1/21/2016
 1959
 
Lecture Zen
  777
 
مريم جيستمون !!!
 
 

هيا يا سيدي وطيحنا الحكومة ...كبرت حكاية القصرين ووصلت حتى لبن قردان وطاحت ..


 

Photo

هيا يا سيدي وطيحنا الحكومة ...كبرت حكاية القصرين ووصلت حتى لبن قردان وطاحت ..

عمك الحبيب الصيد رقع من هنا رقع من غادي ما لقى بيها وين نهار الخميس طيقر (بالدزيري) وطيش مفاتح البيرو على الكاتبة عورها في عينها اليسرى وخرج يتلهوث كالبوفطيرة ...وقد عزم على الهجرة الى موزنبيق …

الحبيب الصيد نخرجوه من الحكاية ) هو هابط في شارع باب بنات يبرطم خلطت عليه كرهبة قتلته( خرج من المسلسل )رحمه الله وبرد ثراه ).

توا السؤال في البلاد وعند مريم جيستمون نعيد تشكيل حكومة بسند البرلمان الحالي والا يكفي منه و ترتفع المطالب الى برلمان جديد ...؟ مريم تحب حكومة بلا خوانجية )يزينا من الخوانجية يا خويا ريحتهم بالمسك وياسر قدم ومذرحين)

سيب علينا من البرلمانات يا ولدي خير ما يطلنا قصاص وبن تومية…

حكومة انقاذ وطني بلاش البرلمان ...(سي محمد الغرياني و سي مرجان جاهزين )
ايه والباجي اش نعملوا بيه ؟ ..برجولية يزيه هوكا رقد في سرير بورقيبة يزي عاد..فك

لكن كيفاش نخرجوه من الصورة ومن المسلسل …

برودة قوية ...رقد ما قام ... والتقاعد مضمون لشاذلية )حرم الرئيس السابق تلقي ما تحكي مع فوفو وحرمه)
مخي عكش في تشكيل الحكومة من خارج البرلمان ...(يعني نحن بلا برلمان وبلا رئيس )
في انتظار تشكيلها وتطييحها وهزانها للنحلي ..

التلاميذ ثاروا على جلول …

الطلبة الغوا امتحاناتهم ونجحوا ارواحهم ..

شركة النقل اخفت الحافلات و الميترو ...و النقل بين المدن حبس ..والمطار هربت منه الطائرات الاجنبية والنزل اقفرت والسلب استشرى في البلاد …

وهجمت الاحياء على الاحياء ..والجيش شد نهارين وتقطعت به السبل ..

البوليسية العاقلين شدوا ديارهم واللصوص نحوا الكسوة واحتفظوا بالسلاح وشدوا المفارق ..

كعبات داعش هبطوا بالفتح المبين واعلان الولاء للبغدادي في امارة تونس

بعض الاحياء تحمي نفسها ولكن مريم جيستمون شادة في لجان حماية الثورة ..

المغازات نهبوها ...الخبز انعدم ...ربطة الخبيزة ولات بخمسة لاف ..

الحاصل بلاد وكانت ....

اوريدوا بعثت 5 لاف ضربة وحدة لكن الريزوات الكل تقصت …

اخوتنا الدزيرية حركوا الجيس الثالث على الحدود ودخلوا الى حدود جندوبة شمالا و عسكروا في فوسانة و نفطة ...ثم وضعوا مثلث البرمة تحت نفوذهم …

فرنسا اعلنت حماية مصالحها في تونس بانزال بحري في غار الملح بينما دخل الماريمز عبر كاب سيراط الى حدود باجة لاعتراض تقدم الجيش الجزائري .. ثم انزال بحري في بوغراراة لحماية تونس من تمدد داعش ليبيا …

بلاد وكانت …

اعلن محيشن جمهوريته في مقاهي البحيرة وما جاورها الى حدود الشرقية واحد .

ايها البرجوازية الصغيرة من غدوة ابدوا خبوا المقرونة …

راهي اتخذت عليكم !

وما تنسوش الشمع عاد يصلح لاغراض شتى …

 

بقلم : نور الدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات