-
23 Jan 2020
بعيدا عن السياسة.. "خنق النيل" أكبر تغطية علمية لآثار سد النهضة على مصر
23 Jan 2020
اختراق هاتف بيزوس.. مطالبة أممية بالتحقيق والسعودية تنفي تورطها
23 Jan 2020
الصدر مغردا بالنشيد الوطني عشية المظاهرة المليونية.. دقت ساعة الاستقلال
23 Jan 2020
موقع بريطاني: مصر تدرس سحب دعمها عن حفتر
23 Jan 2020
الغارديان والتايمز تدعوان الغرب إلى عدم الاستهانة بقرصنة هاتف بيزوس
23 Jan 2020
إجراءات جديدة تخص النساء الحوامل لدى زيارة الولايات المتحدة
23 Jan 2020
بينهم بطلان عالميان.. ماذا لو ارتدى لاعبون من أصول جزائرية قميص "محاربي الصحراء"؟
23 Jan 2020
"الرئيس اتخذ نهجا فاسدا".. الديمقراطيون يصرون على استدعاء بولتون للشهادة بمحاكمة ترامب
23 Jan 2020
في ريال مدريد.. بيل يتفوق على الظاهرة رونالدو
23 Jan 2020
من ووهان الصينية.. وباء كورونا الجديد يثير المخاوف وقلق العالم
23 Jan 2020
إيريك زمور.. يهودي من أصل عربي يفضل النازية على الإسلام
23 Jan 2020
اصطفاف الفرقاء أم جيل جديد.. ماذا تحتاج الثورة المصرية لاستكمال مسارها؟
23 Jan 2020
الشيب والتوتر.. هكذا شاب شعر ماري أنطوانيت قبل إعدامها بالمقصلة؟
23 Jan 2020
اشتعل الرأس شيبا.. الإفراج عن أسير فلسطيني أمضى نصف عمره بسجون الاحتلال
23 Jan 2020
شركة بريطانية تمنح إجازة إضافية لغير المدخنين.. لماذا؟
23 Jan 2020
"أصدقاء المكتبة" بالكويت.. احكِ للأطفال واكتشف مواهبهم
23 Jan 2020
عقب قرصنة هاتف بيزوس.. مشاهير التقاهم بن سلمان يتفقدون هواتفهم
23 Jan 2020
"سيغنال إيدونا بارك" يفتح أبوابه للإعصار النرويجي هالاند
23 Jan 2020
تايمز: بوريس جونسون تواصل مع بن سلمان عبر واتساب
23 Jan 2020
تجنب تناول الكحول.. إحدى وصفات رونالدو للاستمرارية
23 Jan 2020
"الأتراك قادمون".. غزوات جيش الفاتح من إسطنبول إلى روما
23 Jan 2020
أشبه بذرّة رمال.. اكتشف أصغر كاميرا في العالم
23 Jan 2020
البرلمان المغربي يقر قانونين يحددان الحدود البحرية للمملكة
23 Jan 2020
الدواجن في المقدمة.. حقائق وأرقام عن تجارة الحيوانات الحية بالعالم
23 Jan 2020
7 خطوات تساعدك على ادخار نصف راتبك والتقاعد في الأربعين
23 Jan 2020
لوموند: اختراق هاتف بيزوس قصة تجسس مذهلة ومتفجرة
23 Jan 2020
200 مسلح وعربات مفخخة.. عشرات القتلى بهجوم على مواقع لجيش النظام بإدلب
مدينة أكسوم بإثيوبيا.. هل عاشت ملكة سبأ هنا؟
23 Jan 2020
شريان حياة لجنوب الأردن.. مصفاة بترول كويتية بـ6.8 مليارات دولار
23 Jan 2020
هل تؤثر محاكمة ترامب على فرص إعادة انتخابه؟
23 Jan 2020
عدد الوفيات يرتفع إلى 17.. الصين تغلق مدينة ووهان خشية انتشار وباء كورونا الجديد
23 Jan 2020
من خارج الوسط السياسي التقليدي.. من هو حسان دياب؟
23 Jan 2020
شاهد- الأم الحنون للمحتجين.. هكذا تُقتل وتعتقل المسعفات في العراق
23 Jan 2020
منهم بنس وبوتين وماكرون.. عشرات الزعماء يزورون إسرائيل لإحياء ذكرى المحرقة
23 Jan 2020
مقال بنيوزويك: من بيزوس إلى خاشقجي إلى اليمن.. السعودية وبن سلمان يستمتعان بالإفلات من العقاب
23 Jan 2020
للشهرين القادمين فقط.. أجزاء لعبة هاف لايف مجانا على منصة ستيم
21 Jan 2020
"فتوى" بالجزية على الحنابلة ولقاء لـ"رؤوس أهل النار" بمجلس وزاري.. الخلاف العلمي بين جناية التعصب وتوظيف السياسة
23 Jan 2020
قصة مثيرة.. يوم كان ليفربول قاب قوسين من الإفلاس
22 Jan 2020
8 أطعمة قد تؤدي إلى الموت المفاجئ
22 Jan 2020
ليبيا.. قوات حفتر تقصف مطار معيتيقة وتهدد بإسقاط الطائرات المدنية
23 Jan 2020
جوائزها بملايين الدولارات.. كيف تحولت الرياضات الإلكترونية من مضيعة للوقت إلى مصدر ربح؟
22 Jan 2020
مواجهات عنيفة ببيروت ودياب يصف الحكومة الجديدة بحكومة إنقاذ
23 Jan 2020
8 منظمات حقوقية تستنكر "إعادة تدوير" المعتقلين بمصر
23 Jan 2020
طبيب دولي: معاناة نازحي إدلب لا مثيل لها
23 Jan 2020
مان يونايتد يحتضر.. أسوأ بداية "للشياطين الحمر" منذ 30 عاما
22 Jan 2020
العيش مع الذئاب.. واقع تحياه أسرة سعودية منذ 11 عاما

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 11/5/2019
 332
 
Lecture Zen
  7790
 
حيرة مواطن في سياق متذبذب…
 
 

يحسن بحزب النهضة في هذه الحال ان يذهب الى الشعب العام ويعرض برنامجه في اجتماعات عامة ويستمع الى تقييم الناس و نصائحهم فيتعهد لهم بأكثر من الشرعية الانتخابية ويقيم عليكم الدليل انكم تقفون عن هواكم لا هوى الشعب العام ...ثم يمر الى الفعل ...بمن حضر …


 

Photo

نتائج الانتخابات انعشت التفاؤل العام بالتغيير في تونس ...لكن مستتبعات الانتخابات واعني صعوبات بناء حكومة مستقرة وفعالة يصيب بالاحباط ...واشك ان لن نغنم شيئا كبيرا ...بل سنرواح ...وقد نرتد بل سنرتد …

من اسباب تفاؤلي القصير الامد ان توقعت حدوث مصالحة تاريخية بين تيارات فكرية وسياسية كانت في حالة خصام ازلي ...دون اسباب واقعية ...مصالحة متدرجة عبر العمل في حكومة واحدة ...يتدرب فيها جميع الاطراف على ادارة دولة خاصة وأنهم منعوا جميعا زمن الدكتاتورية من التدرب على الحكم. فهم جميعا فقراء الى الخبرة وليس لهم اكثر من الكراسات النظرية الجميلة الخالية من كل عيب …

الخبرة تكتسب بالمران والخطا والصواب ...لحين التحول الى احزاب حكم ..بقطع النظر عن الاحجام التي يعطيها الصندوق ...لكني لا ارى هذا يحصل بل يحصل العكس ...واشعر ان هناك هروب من مواجهة الواقع المعقد بالبقاء في النظري الجميل…

الانتخابات عزلت مكونات المنظومة وحشرتها في موقع معارضة بلا بديل لكن عدم تكوين حكومة سيعيد لها النفس وينعش املها في العودة ...بلا بديل سوى اعادة انتاج نظامها الفاسد ....وقد رأيت ...ان التحالف ضد هذه المكونات في حكومة سيعزل المنظومة اكثر فأكثر ولكن وللأسف خاب ظني …

ألا يعني البقاء في المعارضة مع حزب الفاشية تقاسم مهام معها ولو دون تنسيق او تحالف؟ الا يعني التحالف ضدها مزيدا من عزلها الى حد تذويبها ؟ الا يعتبر هذا هدفا جيدا في ذاته؟ هناك اسئلة تحتاج الى اجابات عقلانية في وقت قريب. هل كانت فترة الباجي شر كلها ؟؟؟ فكيف انتهت بنا الى انتخابات ؟؟؟ اليس الخلاص منها بالانتخاب مكسب للديمقراطية ؟ يمكن البناء عليه .

سؤال اخر يبدو لي مهما جدا لماذا لم يضمحل حزب النهضة مثلما اضمحل النداء وتلاشي؟ وهذا يؤدي الى سؤال اخر ماذا لو بقي حزب النهضة يتقدم في كل انتخابات ويكون جزء اساسيا بل ربما الجزء الاساسي الدائم الى متى يتعفف السياسيون عن التعامل معه ؟

ابحث عن اجابة واقعية لسؤال اخير …

ما هي الكلفة السياسية والتنموية لاعادة انتخابات في ظرف وجيز ؟ اليس في ذلك تحميل الشعب (الناخب) ما لا يطيق ؟؟؟

لا املك معلومات عما يجري في الكواليس التفاوضية لكن الظاهر حتى الان يؤذن بخيبة ...والخيبة الاكبر ان نجد انفسنا في وضع الاختيار بين حكومة (نص لباس) مع قلب تونس او اعادة الانتخابات …

المشكل عندكم وليس عند النهضة ايها الافذاذ

النهضة معطى واقعي دائم ومستقر ويكبر لكنكم ترونه بعيني جيل كيبل .... وتستبشرون في امانيكم بنهايته ....وهو ماكث ابدا ...ويتطور ...حتى انه سيسحب الارض من تحتكم ....فلا تجدون موقع قدم .. موقفكم يتجلى موقفا ذوقيا لا فكريا ...والذوق يورث ولا يبنى ...وانتم تقرؤون متقززين.

نحن ايضا نقرا الوقائع والأفكار ونحلل بمراجعنا وقد قرانا البرنامج)التعاقد المطروح للنقاش ) ووجدنا فيه اختلافا عن وثيقة قرطاج 2 بل هو ينسفها ..بل وجدناه مختلفا عن برنامج 360 نقطة القديم)الرعواني في 2011)...ونقرا حزبا يطور افكاره ...ونعتقد ان يمكنه المزيد فيما انتم في تقززقكم القديم ...حائرون في سيركم ...في شروط الديمقراطية ...اذ تقبلون الياتها وترفضون نتائجها …

كنت اقبل موقفا واضحا برفض مبدئي للتعامل مع حزب اسلام سياسي ...يتحمل كلفة قطيعة سياسية تشق البلد بالطول .ولا تتورع عن الحرب الاهلية ...ولكن انصاف المواقف تكشف فقدان خريطة فعل سياسي مبدئي ...فلا انتم رافضون من حيث المبدا ولا انتم مفاوضون على تقارب فعال ...انتم تعيشون في حلم قديم ان تفيقوا صباحا فلا تجدون حزب النهضة ...ولكنكم تجدونه اقرب اليكم من القهوة ...فتغصون به …

انتم لا تنتبهون ولا اعتقد انكم فاعلون الى ان ذوقكم ليس ذوق عامة الشعب ...الذي يذهب الى صناديق الاقتراع ....واعتقد ان هذا الشعب العام يحتاج حكومة تسرع نسق حياته صعدا ...وتحقق انتظاراته دون ان يخوض معكم في نقاش سمعه ولم يشارك فيه ...وفي دعاوى فساد رفعتموها في الاعلام ولم تحملوها الى المحاكم وعليه ...فان انتظار الحكومة لن يطول ....وستكون بدونكم.

يحسن بحزب النهضة في هذه الحال ان يذهب الى الشعب العام ويعرض برنامجه في اجتماعات عامة ويستمع الى تقييم الناس و نصائحهم فيتعهد لهم بأكثر من الشرعية الانتخابية ويقيم عليكم الدليل انكم تقفون عن هواكم لا هوى الشعب العام ...ثم يمر الى الفعل ...بمن حضر …

فإذا بدا في تنفيذ برنامجه من موقع المسؤولية ...سيكون عليكم حينها معارضته بأكثر من التقزز من منظر قياداته ... انى ارى ورطتكم ...اذ تعطلون حكومة تعمل ...لشعب محتاج الى الفعل ...وينتظر النتائج على الارض لا في التلفزة …

المشكل عندكم لا عند حزب النهضة ...وهو اعمق من الفرق بين عطر المسك وعطر ايف سان لوران …

 

بقلم: نور الدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات