-
06 Jun 2020
قوات الوفاق تواصل تقدمها في سرت وتسقط طائرتين مسيّرتين لحفتر
07 Jun 2020
"الكتاب الأبيض".. الصين تكشف للعالم سر نجاحها في دحر كورونا
06 Jun 2020
كورونا.. 400 ألف وفاة حول العالم وانتكاسة في إسرائيل
07 Jun 2020
اكتشاف أقدم طفيلي معروف.. حيوان يشبه الدودة عاش قبل 515 مليون سنة
07 Jun 2020
استقالة هادي العامري من البرلمان العراقي تثير جدلا
07 Jun 2020
أدوات وتطبيقات تساعدك في الطباعة من هاتفك بسهولة
07 Jun 2020
وزير الدفاع ورئيس الأركان يرفضان طلب ترامب نشر جنود.. احتجاجات في واشنطن ومدن أميركية وأوروبا تنتفض ضد العنصرية
07 Jun 2020
أكد حق إثيوبيا في بناء السدود.. السودان يدعو الوسيط الأميركي لتحقيق "نهايات مرضية"
07 Jun 2020
عشرات الباحثين الأميركيين يدعون فيسبوك لمنع ترامب من نشر "معلومات خاطئة وتحريضية"
07 Jun 2020
طفا على السطح.. انقسام داخل تجمع المهنيين السودانيين "يهدد" دعم حكومة حمدوك
07 Jun 2020
بعد مقتل فلويد.. بايدن يعد بمحاربة العنصرية وإصلاح جهاز الشرطة
06 Jun 2020
فلسطين.. حركة الجهاد تعلن وفاة أمينها العام السابق رمضان شلح
07 Jun 2020
كل الأندية تخسر أموالا.. كلوب يشرح سبب عدم ضم الألماني فيرنر
06 Jun 2020
شريحة بيل غيتس للتحكم في البشر.. إليك أبرز الإشاعات حول كورونا بأفريقيا
06 Jun 2020
لبنان.. عشرات الإصابات في تجدد الاحتجاجات بشوارع العاصمة
06 Jun 2020
الريسوني: محور الشر العربي أنفق أموالا ونظّم انقلابات وأشعل الحروب لسحق الشعوب
06 Jun 2020
عنصرية ومطالبة باستخدام العنف.. فريق أميركي ينهي عقد لاعب بسبب مواقف زوجته
06 Jun 2020
رغم شهور من التوتر.. لماذا جددت إيران استعدادها لتبادل السجناء مع أميركا؟
06 Jun 2020
"ياسّي أدا".. جزيرة تطوي صفحة انقلابات تركيا
06 Jun 2020
بعد هزائم متتالية.. مبادرة السيسي لإنقاذ حفتر تثير الجدل بمواقع التواصل
06 Jun 2020
تنمر وضرب وكاراتيه.. هاميلتون يروي تجربته مع العنصرية
06 Jun 2020
لماذا هزم حفتر بسهولة أمام الوفاق؟ وهذا مصير مبادرة المهزوم التي أطلقها السيسي
06 Jun 2020
صحيفة ألمانية: المسيّرات التركية تحقق ثورة في الحروب
06 Jun 2020
آيفون 12 لن يكون في موعده.. إليك تاريخ إطلاقه المتوقع وأهم مواصفاته
06 Jun 2020
العالم يتظاهر ضد العنصرية
06 Jun 2020
هل يمثل وباء كورونا تجربة لفناء الجنس البشري؟
06 Jun 2020
العمالة المصرية بالخليج بين شقي الرحى.. كورونا يلاحقها والبطالة تنتظرها
06 Jun 2020
مهماتها وأعدادها.. تعرف على القوات الأجنبية والإقليمية بمنطقة الساحل
06 Jun 2020
"كو كلوكس كلان".. حين غضت أميركا الطرف عن أخطر منظمة لقتل السود!
06 Jun 2020
8 تغييرات في طريقة التسوق بعد انتهاء إجراءات الإغلاق
06 Jun 2020
حدث في الذاكرة.. الشاعرة المغربية عائشة بلحاج والبحر الأول الذي غطست فيه
06 Jun 2020
الرفق بمحدودي الدخل والدعم والمرأة ومياه النيل.. ثوابت مصر التي حطمها السيسي
06 Jun 2020
مبادرة السيسي والتطورات الميدانية في ليبيا تلهبان المنصات جدلا وسخرية
06 Jun 2020
بعد مطالبة ترامب بخفض أعدادها.. وارسو تطلب نقل قوات أميركية من ألمانيا إلى بولندا
06 Jun 2020
9 أمور تجعلك تشيخ قبل الأوان
06 Jun 2020
البرلمان العراقي يمنح الثقة لـ7 وزراء لإكمال حكومة الكاظمي
06 Jun 2020
سحر القصة.. خمسة أفلام خالدة ستؤثر فيك وتعلق في ذاكرتك للأبد
06 Jun 2020
بالفيديو.. رونالدو ينبهر بهدف يضاهي مقصيته الشهيرة بمرمى يوفنتوس
06 Jun 2020
الجالية اليهودية في الإمارات تنشط على تويتر
06 Jun 2020
استشهد 6 من عائلته في حرب غزة.. فلسطيني يحاكم إسرائيل في هولندا
06 Jun 2020
غارديان: تحقيق العدالة لجورج فلويد يتطلب غضبة كالتي قضت على العبودية
06 Jun 2020
بيان وفاة "الدولة القوميّة العربيّة"

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 4

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  نور الدين العلوي
 11/5/2019
 492
 
Lecture Zen
  7790
 
حيرة مواطن في سياق متذبذب…
 
 

يحسن بحزب النهضة في هذه الحال ان يذهب الى الشعب العام ويعرض برنامجه في اجتماعات عامة ويستمع الى تقييم الناس و نصائحهم فيتعهد لهم بأكثر من الشرعية الانتخابية ويقيم عليكم الدليل انكم تقفون عن هواكم لا هوى الشعب العام ...ثم يمر الى الفعل ...بمن حضر …


 

Photo

نتائج الانتخابات انعشت التفاؤل العام بالتغيير في تونس ...لكن مستتبعات الانتخابات واعني صعوبات بناء حكومة مستقرة وفعالة يصيب بالاحباط ...واشك ان لن نغنم شيئا كبيرا ...بل سنرواح ...وقد نرتد بل سنرتد …

من اسباب تفاؤلي القصير الامد ان توقعت حدوث مصالحة تاريخية بين تيارات فكرية وسياسية كانت في حالة خصام ازلي ...دون اسباب واقعية ...مصالحة متدرجة عبر العمل في حكومة واحدة ...يتدرب فيها جميع الاطراف على ادارة دولة خاصة وأنهم منعوا جميعا زمن الدكتاتورية من التدرب على الحكم. فهم جميعا فقراء الى الخبرة وليس لهم اكثر من الكراسات النظرية الجميلة الخالية من كل عيب …

الخبرة تكتسب بالمران والخطا والصواب ...لحين التحول الى احزاب حكم ..بقطع النظر عن الاحجام التي يعطيها الصندوق ...لكني لا ارى هذا يحصل بل يحصل العكس ...واشعر ان هناك هروب من مواجهة الواقع المعقد بالبقاء في النظري الجميل…

الانتخابات عزلت مكونات المنظومة وحشرتها في موقع معارضة بلا بديل لكن عدم تكوين حكومة سيعيد لها النفس وينعش املها في العودة ...بلا بديل سوى اعادة انتاج نظامها الفاسد ....وقد رأيت ...ان التحالف ضد هذه المكونات في حكومة سيعزل المنظومة اكثر فأكثر ولكن وللأسف خاب ظني …

ألا يعني البقاء في المعارضة مع حزب الفاشية تقاسم مهام معها ولو دون تنسيق او تحالف؟ الا يعني التحالف ضدها مزيدا من عزلها الى حد تذويبها ؟ الا يعتبر هذا هدفا جيدا في ذاته؟ هناك اسئلة تحتاج الى اجابات عقلانية في وقت قريب. هل كانت فترة الباجي شر كلها ؟؟؟ فكيف انتهت بنا الى انتخابات ؟؟؟ اليس الخلاص منها بالانتخاب مكسب للديمقراطية ؟ يمكن البناء عليه .

سؤال اخر يبدو لي مهما جدا لماذا لم يضمحل حزب النهضة مثلما اضمحل النداء وتلاشي؟ وهذا يؤدي الى سؤال اخر ماذا لو بقي حزب النهضة يتقدم في كل انتخابات ويكون جزء اساسيا بل ربما الجزء الاساسي الدائم الى متى يتعفف السياسيون عن التعامل معه ؟

ابحث عن اجابة واقعية لسؤال اخير …

ما هي الكلفة السياسية والتنموية لاعادة انتخابات في ظرف وجيز ؟ اليس في ذلك تحميل الشعب (الناخب) ما لا يطيق ؟؟؟

لا املك معلومات عما يجري في الكواليس التفاوضية لكن الظاهر حتى الان يؤذن بخيبة ...والخيبة الاكبر ان نجد انفسنا في وضع الاختيار بين حكومة (نص لباس) مع قلب تونس او اعادة الانتخابات …

المشكل عندكم وليس عند النهضة ايها الافذاذ

النهضة معطى واقعي دائم ومستقر ويكبر لكنكم ترونه بعيني جيل كيبل .... وتستبشرون في امانيكم بنهايته ....وهو ماكث ابدا ...ويتطور ...حتى انه سيسحب الارض من تحتكم ....فلا تجدون موقع قدم .. موقفكم يتجلى موقفا ذوقيا لا فكريا ...والذوق يورث ولا يبنى ...وانتم تقرؤون متقززين.

نحن ايضا نقرا الوقائع والأفكار ونحلل بمراجعنا وقد قرانا البرنامج)التعاقد المطروح للنقاش ) ووجدنا فيه اختلافا عن وثيقة قرطاج 2 بل هو ينسفها ..بل وجدناه مختلفا عن برنامج 360 نقطة القديم)الرعواني في 2011)...ونقرا حزبا يطور افكاره ...ونعتقد ان يمكنه المزيد فيما انتم في تقززقكم القديم ...حائرون في سيركم ...في شروط الديمقراطية ...اذ تقبلون الياتها وترفضون نتائجها …

كنت اقبل موقفا واضحا برفض مبدئي للتعامل مع حزب اسلام سياسي ...يتحمل كلفة قطيعة سياسية تشق البلد بالطول .ولا تتورع عن الحرب الاهلية ...ولكن انصاف المواقف تكشف فقدان خريطة فعل سياسي مبدئي ...فلا انتم رافضون من حيث المبدا ولا انتم مفاوضون على تقارب فعال ...انتم تعيشون في حلم قديم ان تفيقوا صباحا فلا تجدون حزب النهضة ...ولكنكم تجدونه اقرب اليكم من القهوة ...فتغصون به …

انتم لا تنتبهون ولا اعتقد انكم فاعلون الى ان ذوقكم ليس ذوق عامة الشعب ...الذي يذهب الى صناديق الاقتراع ....واعتقد ان هذا الشعب العام يحتاج حكومة تسرع نسق حياته صعدا ...وتحقق انتظاراته دون ان يخوض معكم في نقاش سمعه ولم يشارك فيه ...وفي دعاوى فساد رفعتموها في الاعلام ولم تحملوها الى المحاكم وعليه ...فان انتظار الحكومة لن يطول ....وستكون بدونكم.

يحسن بحزب النهضة في هذه الحال ان يذهب الى الشعب العام ويعرض برنامجه في اجتماعات عامة ويستمع الى تقييم الناس و نصائحهم فيتعهد لهم بأكثر من الشرعية الانتخابية ويقيم عليكم الدليل انكم تقفون عن هواكم لا هوى الشعب العام ...ثم يمر الى الفعل ...بمن حضر …

فإذا بدا في تنفيذ برنامجه من موقع المسؤولية ...سيكون عليكم حينها معارضته بأكثر من التقزز من منظر قياداته ... انى ارى ورطتكم ...اذ تعطلون حكومة تعمل ...لشعب محتاج الى الفعل ...وينتظر النتائج على الارض لا في التلفزة …

المشكل عندكم لا عند حزب النهضة ...وهو اعمق من الفرق بين عطر المسك وعطر ايف سان لوران …

 

بقلم: نور الدين العلوي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات