-
04 Apr 2020
كورونا.. الصين تنكس أعلامها حدادا وأميركا تسجل ارتفاعا قياسيا بالوفيات
04 Apr 2020
حرب النفط.. ترامب متفائل بتجاوز الأزمة والسعودية تنفي اتهامات روسية
04 Apr 2020
السياسي وغير السياسي في جائحة كورونا.. قراءة في التفاعلات والتبعات
04 Apr 2020
كان له دور في تحقيق الكونغرس.. ترامب يقيل المفتش العام للمخابرات الأميركية
03 Apr 2020
جمهور الجزيرة نت يسأل عن كورونا.. وهذه أجوبة الأطباء
03 Apr 2020
آليات قطرية تعقّم شوارع الرياض
04 Apr 2020
كورونا يعزل الأسرة الملكية البريطانية
04 Apr 2020
رابطة المحترفين ترسم خريطة طريق البريميرليغ وتطالب اللاعبين بتخفيض رواتبهم
03 Apr 2020
كيف يتعايش قادة العالم مع إجراءات العزل؟
03 Apr 2020
مضاعفات صحية تهدد مشوار اللاعبين المتعافين من كورونا
04 Apr 2020
العراق.. الزرفي متمسك بتشكيل الحكومة ومقتل متظاهر بالناصرية
03 Apr 2020
الإعلامي حسن منهاج.. الأميركي المسلم الذي لا يحبه ترامب
03 Apr 2020
"عنصرية مقيتة".. موجة غضب على دعوة طبيبين فرنسيين لتجريب لقاح ضد "كورونا" في أفريقيا
03 Apr 2020
ما البلدان التي تخلو من انتشار فيروس كورونا في العالم؟
03 Apr 2020
كيف ننقذ أبناءنا من مخاوف كورونا؟
03 Apr 2020
اليمن.. تحذيرات من انقلاب بدعم إماراتي في تعز
03 Apr 2020
حمَّل حفتر مسؤولية بدء معركة طرابلس.. غوتيريش: أوقفوا النزاعات لنحارب كورونا
03 Apr 2020
الحكومة السريلانكية تصر على إحراق جثث موتى المسلمين بسبب كورونا
03 Apr 2020
المركزي الإماراتي يطلب المشورة لحل مشاكل شركة الإمارات للصرافة
03 Apr 2020
بسبب كورونا.. مؤسسات البيع والتوصيل الدولية تعتمد طرقا جديدة
03 Apr 2020
من 30 دولة.. تحالف لدعم الأبحاث بشأن وباء كورونا في الدول الأقل نموا
03 Apr 2020
8 نصائح للوقاية من كورونا عند استلام البريد والتوصيل المنزلي
03 Apr 2020
الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين بعرقلة اتفاقيات تبادل الأسرى
03 Apr 2020
ناشطون يكشفون عن اعتقالات جديدة بالسعودية
03 Apr 2020
شبح الإفلاس يهدد 13 ناديا بألمانيا
03 Apr 2020
كيف يحمي الرؤساء الأفارقة أنفسهم من كورونا؟
03 Apr 2020
في عز أزمة كورونا.. انطلاق دوريات وإبرام عقود وصفقات
03 Apr 2020
لماذا تلجأ السعودية والإمارات ومصر للجيوش الوهمية؟
03 Apr 2020
أحدها يستخدمه سنودن.. خبراء الأمن ينصحون بهذه التطبيقات بعد إخفاق زوم
03 Apr 2020
توقعات بتراجع أرباح بنك أبو ظبي التجاري نحو مليار دولار
03 Apr 2020
مدن متنوعة غير عنصرية "مؤقتا".. كيف حطم الوباء انسجام مدن أوروبا بالعصور الوسطى؟
03 Apr 2020
ملكة ماليزيا تطبخ لأطباء وممرضات يعالجون مرضى كورونا
03 Apr 2020
للمساهمة في مكافحة كورونا.. دعوات للإفراج عن الأطباء المعتقلين بالسجون المصرية
03 Apr 2020
في هجوم بطائرة مسيرة.. قوات الوفاق تدمر 3 طائرات سوخوي لحفتر بقاعدة الوطية الجوية
03 Apr 2020
"أفريقيا ليست فأر تجاربكم".. غضب واسع ضد تصريحات طبيبين فرنسيين حول لقاح كورونا
03 Apr 2020
الرهان المضمون.. بيكسار تعيد إنتاج "ثيمات" مكررة بلا خيال
03 Apr 2020
إنتاج وقود صديق للبيئة بمحاكاة التمثيل الضوئي
03 Apr 2020
مخاوف وقرارات مصيرية.. كيف يعيش العاملون في الصفوف الأمامية لمواجهة كورونا؟
03 Apr 2020
في ظل إهمال متعمد من الاحتلال.. كورونا يوحد جهود المقدسيين
03 Apr 2020
كيف تحد من المعلومات التي تعرفها عنك مواقع الإنترنت؟
03 Apr 2020
تركيا في مواجهة كورونا.. سجال متصاعد بين الحكومة والمعارضة
03 Apr 2020
بعيدا عن السياسة.. أميركا تعتمد على إمدادات صينية لمحاربة كورونا
03 Apr 2020
شاهد- يوم سجل رونالدو أجمل أهدافه.. اليويفا يحتفي والدون يستعرض عضلاته
03 Apr 2020
في أقل من أسبوع.. طبيب مسلم رابع يفارق الحياة بسبب كورونا في بريطانيا
04 Apr 2020
كورونا.. نحو 1500 وفاة جديدة بأميركا وحداد بالصين ومصر تغلق معهدا طبيا بعد تفشي الوباء داخله
03 Apr 2020
بعد إصابة نحو 38% من سكانها بكورونا.. إسرائيل تعزل بلدة لليهود المتدينين قرب تل أبيب
03 Apr 2020
قوافي التوعية والحجر والحب ومأزق المناسبات.. كيف تسللت كورونا إلى دفاتر الشعراء؟
03 Apr 2020
كوميرسانت: إيران تتهم أميركا باستغلال انشغال العالم بكورونا في توتير الأوضاع بالعراق
  نورالدين الغيلوفي
 3/23/2020
 474
 
Lecture Zen
  8390
 
سمير ماجول: التوحّش في زمن الكورونا
 
 

الدولة، في نظره، على خطإ أمّا رؤوس الأموال فهم أبناء الصواب.. هم يصنعون الثروة بينما الدولة تبدّدها.. لذلك فهو ينتهز الفرصة ليدعو الدولة إلى أن تفوّت في الدواوين التي تتبعها لصالح رؤساء الأموال وأن تكتفي بالفرجة عليهم وهم ينتفخون والشعب يُسحَق…


 

Photo

شاهدت رئيس منظّمة الأعراف سمير ماجول في حوار مريم بلقاضي معه، وخرجت من الحوار بالأفكار التالية:

1. مريم بلقاضي متعاطفة مع الرجل إلى حدّ الانسحاق أمامه.. فهي لا تزال تذكر عبارة له قالها بين يديها قبل سنتين تجعل منها مرجعا للاقتصاد والسياسة في البلاد.. تعامله كما لو أنّه هو الحَكَم الذي يدعى في لحظات الحرج ليفكّ العُقد ويقدّم الحلول..

تفهم من تعاملها معه كيف أنّ الإعلام هو واجهة رجال المال والأعمال في البلاد.. وخادمهم الأمين.. لأنّه صناعتهم وصنيعتهم.. والإعلاميون أجراء لديهم.. ومثل مريم بلقاضي مثل غيرها من عمّال الحظائر الإعلامية الخاصّة إن هم إلّا مستخدَمين لدى أصحاب المال والأعمال.. من سمير ماجول إلى نبيل القروي.

2. الرجل ممثّل للرأسمالية ولكنّها ليست رأسمالية وطنيّة بدليل ظاهر هو غلبة اللغة الفرنسية على خطابه.. الرجل يتكلّم الفرنسية بطلاقة كما لا تفعل مريم بلقاضي التي لا تحفظ منها غير الكليشيهات (justement) وأخواتها.. توابل في محادثاتها…

الرجل يتكلم لغة فرنسية "متوحّشة" منقطعة عن الشعب الذي ينتمي إليه بالإسم ولا ينتمي إليه بغير ذلك... حين تسمعه تظنّ أنّك أمام مستثمر فرنسي جاء بلادنا لجمع الثروة.. وتتساءل عن صلته بالوطن.

3. يتحدّث الرجل عن الثروة بإسهاب، فهل ينتج هو وأمثاله ثروة للبلاد؟ وما هي الثروة التي ينتجونها؟ هم يراكمون الأموال فيستثرون هم أنفسهم.. ولا ثروة لسواهم.. وحتى حقوق الدولة عليهم يمتنعون عن دفعها، فعن أيّ ثروة يتحدّث؟

4. حديثه عن الموارد البشرية يتظاهر فيه بحرصه على الرأسمال البشري وهو في الحقيقة لا يعني سوى الذين يمثلون موارد بشرية في مؤسسات الأثرياء تعمل بفضلها معاملهم وتتراكم أموالهم.. وما يبدو من حرصه على هؤلاء إن هو إلّا حرص على ثروته الخاصّة التي يخشى عليها من التأثر بأزمة الكورونا.

حديثه عن الدولة فيه مغالطات كبرى.. لا يخلو من استهانة كبرى بها واستعلاء عليها.. فهي تعيش على جهودهم "أنتوما عايشين منّا".. وقد سلبتهم أموالهم بغير حقّ وزاحمتهم في حقوقهم "كبلونا.. خلاونا عرايا.. ياخذولنا أرزاقنا".. وينعى على الدولة احتكارها للغذا والدواء.. ويعتبر سياسة الدعم "غلطة"…

الدولة، في نظره، على خطإ أمّا رؤوس الأموال فهم أبناء الصواب.. هم يصنعون الثروة بينما الدولة تبدّدها.. لذلك فهو ينتهز الفرصة ليدعو الدولة إلى أن تفوّت في الدواوين التي تتبعها لصالح رؤساء الأموال وأن تكتفي بالفرجة عليهم وهم ينتفخون والشعب يُسحَق…

5. بدا الرجل منزعجا من الثورة ولكنّه لا يملك أن يصرّح بذلك رغم منسوب الوقاحة العالي لديه " آش عملنا في عشر سنين؟ مكتوبي فارغ.. الدولة هي "عصابة السرّاق" وهو المسروق "خذاولنا أرزاقنا".. ولا حلّ عنده إلّا بأن "تنساهم" الدولة التي ليس لها أن تقسّم الأرزاق.. بل عليها أن تخلّيَ بينهم وبين الأرزاق والناس يوزّعونها عليهم كما يريدون…

أيتها الدولة المجرمة.. لماذا تدعّمين الغذاء والدواء؟ من أذن لك بذلك؟ ضخّي الأموال لسمير ماجول ولا تسأليه منها عن شيء.. واكتفي بالفرجة عليه.. سترين العجب العجاب…

غير أنّه في الآن ذاته يفاخر بأنّنا "عملنا ثورة فريدة"!!!!

6. كشف عن علاقة وثيقة بين منظّمة الأعراف والاتّحاد العام التونسيّ للشغل. علاقة أشبه بالزواج، ولكنّه زواج سرّي.. يظهر اتّحاد الشغل في الواجهة كطاووس منتفخ الريش يتبعه الأعراف.. هذا في ظاهر المشهد أمّا في الخفاء فصاحب المال هو المتحكّم وهو الذي ينزل من مائه ما يفتّت الصخر.. كل شيء يجري في الخفاء.. ولكلّ شيء ثمن.. تحت الطاولة لا فوقها…

وقد قال سمير ماجول "نعمل في الخفاء مثل اللص".. آشكون يحرّك في البلاد؟ نحن والاتّحاد".. عملوا كثيرا للتفريق بيننا ولم يفلحوا... لقد بيّن الرجل بما لا يدع مجالا للشكّ أنّ بين المنظّمتين زواجا كاثولوكيا.. فهما لا تفترقان رغم أعمال الوشاة…

وحتّى يزيد الأمر وضوحا قال عبارة لا تملك نفسك من الضحك وأنت تسمعها.. قال: نحن نقابيّون أولّا.. نحن أولاد الشعب... سمير ماجول وأعوانه في منظّمته نقابيون بالفطرة أرباب عمل بالصدفة…


ياااااه
ما أعظمك أيّها الشعب التونسيّ وأغناك…
فأنت أبو الشقيقين " المحرِّكين":
اتّحاد الأعراف واتّحاد الشغل…
دامت البنوّة والأبوّة..
والبرّ والتقوى

 

بقلم: نور الدين الغيلوفي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات