-
29 Nov 2020
5 أسباب تجعلك تأكل الثوم يوميا
29 Nov 2020
فأر فريد من نوعه.. يقضم الأوراق السامة ويغطي فروه لمواجهة الأعداء
29 Nov 2020
إسرائيل تهدم درجا تاريخيا.. وقفة احتجاجية بالقدس تضامنا مع "الخان الأحمر"
29 Nov 2020
هدفان مميزان لغريزمان وميسي.. برشلونة يسحق أوساسونا
29 Nov 2020
التركمان.. انتماؤهم للعراق رغم أصولهم وثقافتهم التركية
29 Nov 2020
بالتزامن مع اليوم العالمي للتضامن مع فلسطين.. أردوغان: سنواصل كفاحنا لإقامة دولة فلسطينية مستقلة
29 Nov 2020
في إطار جولة تشمل مصر أيضا.. عباس يلتقي ملك الأردن عبد الله الثاني
29 Nov 2020
بعد يومين على اغتيال فخري زاده.. برلمان إيران يقر رفع نسبة تخصيب اليورانيوم إلى 20%
29 Nov 2020
8 إصابات وغياب 297 يوما.. هازارد من حلم ريال مدريد إلى كابوس مزعج
29 Nov 2020
متحف الكاريكاتير.. كتاب تاريخ مفتوح لحقب مصر المختلفة
29 Nov 2020
بعد تصدُّره.. هل اقترب توتنهام من الفوز بالدوري الإنجليزي هذا العام؟
29 Nov 2020
رغم مخاطرها.. ماذا وراء زيارة السيسي الأولى من نوعها لجوبا؟
29 Nov 2020
ثيمته المنفى وسيرته الضوء وتميمته الترحال.. المصور العالمي جوزيف كوديلكا
29 Nov 2020
أكدت السيطرة على إقليم تيغراي.. الرئيسة الإثيوبية: مفاوضات سد النهضة لن تتأثر بالمعارك
29 Nov 2020
ليس له مثيل في العالم.. كاتب إسرائيلي: اغتيال الخصوم مفخرة لدى تل أبيب
29 Nov 2020
مستوطن يدهس بسيارته امرأة وطفلين قرب المسجد الإبراهيمي
29 Nov 2020
هوس الجمعة السوداء.. لماذا نشتري أشياء لا نحتاج إليها أبدا؟
29 Nov 2020
وصفتها بالخطيرة والحاقدة.. الجزائر تدين لائحة أوروبية تتهمها بانتهاكات حقوقية
29 Nov 2020
ميديا بارت: اعتماد الأئمة.. ماكرون يفشل في تجديد الإسلام بفرنسا
29 Nov 2020
إيران وإلغاء العقوبات.. استعداد للاستثمارات الأجنبية فما الشركات والقطاعات المستفيدة؟
29 Nov 2020
خصوم اليوم أصدقاء الغد.. هل يتحالف المتظاهرون العراقيون مع أحزاب السلطة بالانتخابات؟
29 Nov 2020
سلطنة عمان.. منصة "بحار" لبيع وشراء الأسماك
29 Nov 2020
تأجيل أولمبياد طوكيو يكلف اليابان 1.9 مليار دولار
29 Nov 2020
اليابان.. إعادة هيكلة جهاز الاستخبارات لمواجهة أنشطة التجسس
29 Nov 2020
عسكرية وليست سياسية.. المتحدث باسم مجلس السيادة السوداني يكشف معلومات عن زيارة الوفد الإسرائيلي

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 43

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  الحبيب بوعجيلة
 4/20/2020
 459
 
Lecture Zen
  8547
 
خطاب المناحة المشبوه وخطاب النقد البناء بين شركاء الوطن...
 
 

شعبوية الفراغ وتعميم النواح قد تكون فخا مغريا حتى " لمثقفين عقلاء " لا يعجبهم العجب لأنهم محرومون من الفعل ومبعدون من دوائر التأثير الحقيقي فيتحولون الى " شيوخ سلامية النواح والنقد العبثي وضرب راس براس في الدولة وبين الفاعلين …


 

Photo

في ضرورة الوعي بالتفاصيل والمؤامرات..

نصر دائما ونحن نعبر عن آرائنا الحرة ونحرص باستمرار ونحن نرشد الخطابات ونضيء النقاط المظلمة على ان نجعل الغاضبين الصادقين ومتابعي الشأن العام من التيارات والاحزاب الوطنية المختلفة في الصورة وان نكون على نفس المسافة من القوى الوطنية الصادقة حكما او معارضة..

منظمات واحزابا.. حتى يكون خطابنا النقدي جميعا من اجل بناء وطن نفخر الان بانه ملك لنا جميعا ولم تعد لا حكومته ولا برلمانه ولا رئاسته ولا منظماته ملكا لاحد ...هي لنا جميعا في عصر الحرية والثورة والديمقراطية وليس من مصلحة الوطنيين هدم ولا اسقاط ولا تأزيم ....

من هذه الزاوية بالذات علينا ان ننقد ونشك ونحترز ونراقب لكن بحذر شديد حتى لا نكون دون ان نشعر مخلبا في براثن الخاسرين من الثورة والديمقراطية والحرية ومسارات التقدم على طريق الاصلاح ممن يسعدهم ان يعم الاحباط واليأس من كل تغيير ويحبون ان يعم النواح والنديب …

الكل سيء ...كل شيء غالط حتى احصائيات الاصابة بالكورونا ...الجميع مشبوهون ...حكومة ...رئيس.. اتحاد ...برلمان ...ليصبح بعد ذلك النواح متبادلا بين القوى الفاعلة ...يقول هذا النهضة مجرمة فيرد ذاك بان التيار كذاب ويصرخ الاخر بان ح الشعب فاشلة ويندب ذاك بان الاتحاد خراب .... وهكذا حتى يشك المرء في ابيه وصاحبته وبنيه …

انها لعبة غرف التيئيس الوطني العام …من اجل الفراغ وغياب المعنى ونقاشات البناء …وتلك هي مؤامرة خاسرين محليين ودوليين من انتقال هادئ وبناء مستعدين حتى لإنتاج شعبوية الفراغ التي يسيطرون في اطارها على دولة تبقى مقدراتها وخيراتها لهم وبدون مشاريع استراتيجية كبرى ويبقى اصحاب المشاريع يتناقرون حول حدث " العضمة " والكرتونة …

شعبوية الفراغ وتعميم النواح قد تكون فخا مغريا حتى " لمثقفين عقلاء " لا يعجبهم العجب لأنهم محرومون من الفعل ومبعدون من دوائر التأثير الحقيقي فيتحولون الى " شيوخ سلامية النواح والنقد العبثي وضرب راس براس في الدولة وبين الفاعلين …

فلنحذر …ولننقد …

 

بقلم: الحبيب بوعجيلة

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات