-
24 Sep 2020
الحصاد- مصر عشية جمعة الغضب
24 Sep 2020
ولادة فوضوية لعالم جديد.. رواية فرنسية تتخيل جزيرة نائية عن كورونا
24 Sep 2020
بالفيديو.. بدء موسم تصنيع "صلصة الفليفلة" بولاية شانلي أورفا التركية
24 Sep 2020
شاهد.. التعاون يخطف بطاقة التأهل من الدحيل في دوري أبطال آسيا
24 Sep 2020
أعلنت عقوبات جديدة.. واشنطن تراهن على الضغوط لإعادة إيران للمفاوضات وظريف يرد من موسكو
24 Sep 2020
بعد 27 عاما.. إدارة ترامب تستعد لشطب السودان من قائمة الإرهاب
24 Sep 2020
تتعلق بالهجرة واللجوء.. دول مجموعة فيشغراد تعترض على خطة جديدة للاتحاد الأوروبي
24 Sep 2020
لقاءات نائب الأمير و"وثيقة الكويت" تثيران حالة من التفاؤل في الشارع الكويتي
24 Sep 2020
تجدد المظاهرات في مناطق مصرية لليوم الرابع ودعوات لجمعة غضب
24 Sep 2020
إبراهيموفيتش يتصدر تويتر سخريةً من إعلانه الغريب عن إصابته بكورونا
24 Sep 2020
عشية احتجاجات مرتقبة.. وسط القاهرة غير مكترث وأطرافها المحرومة قلقة
24 Sep 2020
واشنطن تفرض العقوبات على طهران وموسكو تدعو الدول لتجاهل هذه العقوبات
24 Sep 2020
للحد من سيطرتها.. وزارة العدل الأميركية تدعم تشريع ترامب ضد شركات التكنولوجيا
24 Sep 2020
سيطرة نسائية على فريق مهمته اكتشاف الحياة على كوكب الزهرة
24 Sep 2020
قاعدة عسكرية بحرية على هرمز.. تعرّف على رسائل إيران ولمن توجهها
24 Sep 2020
بالفيديو.. رحيل سواريز ينهى مثلث برشلونة الأمهر في تاريخ كرة القدم
24 Sep 2020
النظام الدستوري سيستمر.. قادة الجمهوريين يسعون للتهدئة بعد رد ترامب على سؤال تسليم السلطة
24 Sep 2020
بعد رفض ترامب التعهد بالالتزام بنتائج الانتخابات.. آلية وسيناريوهات تسليم السلطة في سؤال وجواب
24 Sep 2020
بتهم فساد مالي.. نائبة أميركية من الحزب الجمهوري تواجه تحقيقا فدراليا
24 Sep 2020
شاهد.. خسارة النصر والسد بعد ضمان تأهلهما لثمن نهائي دوري أبطال آسيا
24 Sep 2020
نيوزويك: ازدهرت في عهد ترامب.. السلطات الأميركية تتستر على خطر جماعات المتطرفين البيض
24 Sep 2020
تساؤلات وشكوك حول مقتل سجناء وضباط بسجن مصري
24 Sep 2020
خمس شخصيات عربية وإسلامية في قائمة مجلة تايم للأكثر تأثيرا بالعالم
24 Sep 2020
في لقاء افتراضي برعاية الرئيس الإسرائيلي.. مسؤول بحريني: "ما يجمعنا بإسرائيل أكثر مما يفرقنا"
24 Sep 2020
لماذا تجلب أسرة نتنياهو ملابسها المتسخة خلال زياراتها الرسمية لواشنطن؟

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 3
 الكورونا

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  سعيد الجندوبي
 9/11/2020
 421
 
Lecture Zen
  9250
 
الكورونا في تونس تصبح جريمة دولة
 
 

في التعامل مع وباء الكوفيد19، دخلنا منذ منتصف شهر جوان 2020 في مرحلة "جريمة دولة"... حيث أنّ هذه الأخيرة رضخت منذ ذلك التّاريخ لضغوط لوبيّات رأس المال ولضغوط "الدّولة الحامية"، فقرّرت التخلّي عن معظم الإجراءات التي اتخذت منذ بداية انتشار الوباء الوافد عبر الحدود...


 

Photo

في التعامل مع وباء الكوفيد19، دخلنا منذ منتصف شهر جوان 2020 في مرحلة "جريمة دولة"… حيث أنّ هذه الأخيرة رضخت منذ ذلك التّاريخ لضغوط لوبيّات رأس المال ولضغوط "الدّولة الحامية"، فقرّرت التخلّي عن معظم الإجراءات التي اتخذت منذ بداية انتشار الوباء الوافد عبر الحدود… اجراءات أدّت بشهادة الجميع إلى محاصرته إلى درجة كسر سلسلة العدوى مع مطلع جوان 2020… ولم تكن تلك الاجراءات لتنجح لو لا تحلّي عموم الشعب بانضباط وبروح مسؤولية وبروح تضحية قلّ مثيلها في تاريخ هذا الشعب…

هذا الوعي وهذه التضحية من قبل الشعب كان أساسها أنّ الحفاظ على الصحة العامّة وعن النفس البشريّة يمرّ قبل كلّ شيء…

ولكنّ خذلان تلك التضحيات أتى مرّة أخرى من قبل الدولة: حكومة وبرلمانا ورئاسة جمهوريّة… وهي بحقّ دولة هواة… دولة تنطّع صبياني… و"لعب ذِرّي"… لا تعي أنّ قرارا من قراراتها قد يؤدّي إلى نتائج كارثيّة…

ما حدث مع الكورونا، لو استعملنا مبدأ القياس، حدث بقرارات مماثلة أهلكت النظام التعليمي، والنظام الصحي، وقطاع السكن، وقطاع الفلاحة وقطاع النقل وقطاع الصناعة وكيفيّة تتطوّر مدن لم تعد تحتمل مطر نصف ساعة… هذا ما نعنيه بجرائم الدولة… دولة الهواة والفسدة…

اليوم ينتشر الوباء بصفة خطيرة، الظاهر منها فقد السيطرة عليه…. مما سينجرّ عنه التضحية ببعض أبناء هذا الوطن، يعلم الله عددهم…

لا ألوم من قدموا هذا الصيف لقضاء عطلتهم هنا في تونس، فتفسّحوا في كلّ أرجائها، وأقاموا الأفراح والأعراس… لا ألومهم وإن خلّفوا وراءهم آلاما ومآتما… لقد فُتحت لهم أبواب البلاد على مصراعيها بدون أدنى حذر… فلا احترازات ولا حظرا صحيّا ولا تحاليلا ولا هم يحزنون… فدولتنا تعوّدت، إذا ارتبط الأمر بلوبيّات رأس المال وبأوامر الدولة الحامية… تعوّدت على مقولة حقّ أريد بها باطل… "إذهبوا فأنتم الطلقاء"…

بعض الناس… ومنهم حتى أصدقاء لهم باع في الثقافة والوعي باتوا يردّدون كلاما غريبا… من نوع: "لماذا تهوّلون أمر الكورونا فهناك أضعاف أضعاف ضحياها من المصابين بأمراض أخرى وبحوادث الطرقات وبالغرق في البحر وهلما جرّا"… أجيبهم: "لماذا نتحدّث إذًا عن الارهاب ونهوّل من أمره والحال أنّه يقتل بضعة أفراد من أبناء هذا الشعب مرّة في العام أو العامين؟" أجيبهم أيضا بسؤال آخر: "هل الكوروتا وباء؟ نعم أم لا؟"

نسأل الله أن يحمي الجميع من كلّ مرض وداء… وأن يجير بلادنا ويطهّرها من ساسة ما فتؤوا يبيعون الوطن بأبخس الأثمان… من ساسة مافتؤوا يجرمون في حقّ أجيال هذا الشعب المتتالية…

 

بقلم سعيد الجندوبي

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات