-
30 Oct 2020
تونس تحقق في وجود تنظيم يدعى "المهدي بالجنوب التونسي" تبنى هجوم نيس
30 Oct 2020
حدث في الذاكرة.. القاص والمسرحي السوري مصطفى تاج الدين الموسى وغرفة الأشباح والخذلان
30 Oct 2020
الخفافيش مصاصة الدماء تطبق التباعد الاجتماعي عندما تمرض
30 Oct 2020
الكويت.. رسالة خطية من الأمير إلى ملك السعودية تتضمن التشاور حول قضايا عديدة بينها الخلاف الخليجي
30 Oct 2020
دفاعا عن رسول الله.. نورمحمدوف يوجّه رسالة لاذعة لماكرون
30 Oct 2020
كيف يحاول المرشحان لانتخابات الرئاسة الأميركية استمالة الناخبين على منصات التواصل؟
30 Oct 2020
كورونا.. 82% من المرضى لديهم نقص في هذا الفيتامين
30 Oct 2020
طيور الظلام.. كيف تستطيع البومة الرؤية ليلا؟
30 Oct 2020
قبل مباراة ريال مدريد المتذبذب وويسكا بالليغا.. زيدان: بنزيمة وفينيسيوس أنهيا أي مشاعر سلبية بينهما
30 Oct 2020
اتهم تركيا بإرسال مرتزقة.. رئيس وزراء أرمينيا للجزيرة: مستعدون للحوار مع أذربيجان
30 Oct 2020
الشرطة بباريس تسيطر على مهاجم جديد وأمن نيس يشدد الإجراءات
30 Oct 2020
مع تراجع مبيعات آيفون.. شاومي تحتل مركز آبل كثالث أكبر شركة للهواتف الذكية
30 Oct 2020
فرنسا في وجه المدفع.. الدفاع عن الرسول من السلطان عبد الحميد إلى أردوغان
30 Oct 2020
خلاف غير مسبوق بين البنك المركزي التونسي والحكومة.. ما أسبابه وتداعياته؟
30 Oct 2020
البلدان تعهدا بمساعدة بعضهما.. قتلى وجرحى بزلزال بين سواحل تركيا واليونان
30 Oct 2020
برأته المحكمة من جميع تهم بث كأس العالم.. الخليفي: كل التهم الوهمية كان هدفها الإضرار بسمعتي
30 Oct 2020
بفضل أصوات طائفته.. هل يصبح بايدن ثاني رئيس كاثوليكي لأميركا؟
30 Oct 2020
مذيع الأخبار التلفزيونية.. جديد محمد كريشان ومعهد الجزيرة للإعلام
30 Oct 2020
بالفيديو- مارادونا والخطيب.. أسطورتان اشتركا في الموهبة الفذة والرقم 10 ويوم المولد
30 Oct 2020
رسالة أرمن تركيا إلى أوروبا: الحرب في ناغورني قره باغ ليست حربا دينية
30 Oct 2020
من القدس حتى جوكجاكرتا.. مسيرات تجتاح العالم الإسلامي ضد تصريحات ماكرون والرسوم المسيئة
30 Oct 2020
حراك دبلوماسي في يريفان وجنيف.. القوات الأذرية تتقدم جنوب قره باغ وتورط أرميني باستخدام قنابل محظورة
30 Oct 2020
إيكونوميست: لو أتيح لنا التصويت فسنختار بايدن لا محالة
30 Oct 2020
كيف تقنع زوجتك بالعودة إليك بعد الانفصال؟
30 Oct 2020
7 طرق مؤكدة لإطالة الشعر بشكل طبيعي

Du Même Auteur - لنفس الكاتب

 263
 تنقيح المرسوم 116

Twitter - تويتر

Media - بالصـوت والصـورة

Facebook - فيسبوك

  سامي براهم
 10/15/2020
 284
 
Lecture Zen
  9411
 
التّحرير في مواجهة ثقافة البرافدا
 
 

استغرب أن يكون دعاة التحديث والحريّة في صفّ مقاربة رجعيّة محافظة متكلّسة للإعلام مع إطلاق صيحات الفزع والخوف والتّخويف من خيارات آتية لا محالة ولن تصمد مقاربات المحافظة طويلا أمام تسارع نسق تحرير الإعلام والاستثمار فيه …


 

Photo

أحيانا تحجم عن التّعبير عن رأيك تجاه عدد من قضايا الشّأن العامّ خشية التّصنيف والوصم ... سواء من هذه الجهة أو تلك ... وأنت إن اخترت ممارسة حقّك في حريّة إبداء الرّأي في المسائل الخلافيّة وجدت نفسك موصوما ومحلّ اتّهام وتشنيع من اليمين واليسار على حدّ سواء ... فتقرّر أن تواصل ممارسة حقّك غير عابئ بهواة التّصنيف وإسناد شهادات الحياد والمصداقيّة …

القضيّة التي اخترت لها الدّيباجة أعلاه هي تنقيح المرسوم 116 وما تبعه من سجال وصل حدود الهستيريا في التّشنيع على من اقترحه وترذيلهم …

بالاطّلاع على مضمون التّعديل المقترح تساءلت لو كانت جهة المبادرة من هويّة سياسيّة أخرى ولو كانت التّوازنات والسياقات السياسيّة مختلفة هل كانت ردود الأفعال ستكون هي نفسها وبنفس الحدّة؟

كنت أتصوّر أنّ تحرير الإعلام وتنظيمه وفق تعاقدات مقنّنة تضبطها كرّاس شروط مثل كلّ الأنشطة الاقتصاديّة ويخضع لسلطة القانون وهيئات الرّقابة ... كنت أتصوّر أنّ ذلك سيكون مطلبا ثوريّا يندرج صلب مطلب التحرّر وكسر القيود الاستقطاب والاحتكار والوصاية والمحاباة والمحسوبيّة وفتح الباب للمنافسة في الإبداع وتطوير هذا المجال ... بل كان يفترض أن يكون هذا الخيار مطلبا جماعيّا لمن نضلوا من أجل حريّة الإعلام ومواجهة تكميم الأفواه وتكبيل الاستثمار في هذا القطاع …

نعم لتحرير الإعلام مخاطر ومحاذير ومخاوف مشروعة يجب مواجهتها والوقاية منها وضبط الإجراءات المشدّدة بالشّكل الذي يحمي من الاختراقات والتّوظيف والاستقطاب ... لكن مهما كانت هذه المحاذير والتخوّفات لا يجب أن تدفع لبقاء الإعلام تحت وصاية إكليروس البرافدا الذي يسند صكوك الغفران الإعلامي باحتكار الإجازة ...

استغرب أن يكون دعاة التحديث والحريّة في صفّ مقاربة رجعيّة محافظة متكلّسة للإعلام مع إطلاق صيحات الفزع والخوف والتّخويف من خيارات آتية لا محالة ولن تصمد مقاربات المحافظة طويلا أمام تسارع نسق تحرير الإعلام والاستثمار فيه …

 

بقلم: سامي براهم

Commentaires - تعليقات

أي تعليق مسيء خارجا عن حدود الأخلاق ولا علاقة له بالمقال سيتم حذفه.
Tout commentaire injurieux et sans rapport avec l'article sera supprimé.

Pas de commentaires - لا توجد تعليقات